مكتب الرئيس النيجيري: نيجيريا والسعودية ملتزمتان بإستقرار سوق النفط

Tue Feb 23, 2016 4:13pm GMT
 

لاجوس 23 فبراير شباط (رويترز) - قال متحدث باسم مكتب الرئيس النيجيري اليوم الثلاثاء إن نيجيريا والسعودية ملتزمتان بإستقرار سوق النفط وبذل مساعي لدعم تعافي الاسعار.

وتعاني نيجيريا -أكبر منتج للنفط في أفريقيا- جراء هبوط في أسعار الخام يقلص إيراداتها النفطية الحيوية ويقوض عملتها.

ويزور الرئيس النيجيري محمد بخاري الرياض لمناقشة سبل تحقيق إستقرار الاسعار مع العاهل السعودي الملك سلمان.

وقال جاربا شيهو المتحدث باسم بخاري "الزعيمان أقرا بحقيقة أن إقتصادي بلديهما مرتبطان بالنفط وانه إذا كانت سوق النفط العالمية غير مستقرة فإن ذلك لن يكون شيئا جيدا للبلدين كليهما."

وأضاف قائلا "لذلك هما ألزما نفسيهما بعمل كل ما هو ممكن لتحقيق إستقرار السوق وتعافي سعر النفط."

وقالت روسيا والسعودية وقطر وفنزويلا عقب محادثات في الدوحة الاسبوع الماضي إنهم مستعدون لتجميد انتاجهم النفطي عن مستويات يناير كانون الثاني إذا فعل المنتجون الاخرون الشيء نفسه.

ونقل عن وزير النفط الايراني بيجن زنغنه اليوم الثلاثاء قوله إن الاقتراح "مثير للضحك" لأنه لا يسمح لإيران باستعادة الحصة السوقية التي خسرتها اثناء العقوبات.

وبعد زيارته للرياض من المنتظر أن يطير بخاري إلى الدوحة لمناقشة إستقرار سعر النفط مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)