مقدمة 1-قائد أمريكي: صواريخ الصين "تغير طبيعة العمليات" في بحر الصين الجنوبي

Tue Feb 23, 2016 5:54pm GMT
 

(لإضافات اقتباسات لهاريس وكيري وخلفية)

واشنطن 23 فبراير شباط (رويترز) - قال قائد القيادة الأمريكية في المحيط الهادي اليوم الثلاثاء إن نشر الصين صواريخ ورادارات وبناءها مطارات على الجزر الصناعية في بحر الصين الجنوبي "يغير طبيعة العمليات" هناك.

وقال الأميرال هاري هاريس في جلسة للجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ الأمريكي إن الصين "تعسكر بحر الصين الجنوبي بشكل واضح" مضيفا أن "الاعتقاد بغير ذلك مثل الاعتقاد بأن الأرض مسطحة."

وأضاف هاريس قبل اجتماع في واشنطن بين وزير الخارجية الصيني وانغ يي ونظيره الأمريكي جون كيري إن الصين تواصل تصعيد الوضع في بحر الصين الجنوبي بنشر عتاد جديد.

ومضى يقول "أعتقد أن صواريخ الصين أرض أرض والصواريخ أرض جو على جزيرة وودي.. وراداراتها على كوارتيرون.. والمدرج البالغ طوله 10000 قدم على سوبي... وعلى فيري كروس وغيرها من الأماكن.. هذه أفعال تغير في رأيي طبيعية العمليات في بحر الصين الجنوبي."

وقال ردا على سؤال إنه يعتقد أن الصواريخ الصينية دي.إف-21 ودي.إف-26 المضادة للسفن قد تشكل تهديدا لحاملات الطائرات الأمريكية لكنه أضاف أن السفن الأمريكية قادرة على الصمود وأن الولايات المتحدة "لديها القدرة على عمل ما يلزم إذا وصل الأمر إلى ذلك".

من جانبه قال كيري في شهادة بالكونجرس إن عسكرة المنشآت في بحر الصين الجنوبي لا تساعد في جهود تسوية المطالب المتنافسة بالسيادة البحرية وإن واشنطن تشجع على حل سلمي لمثل تلك النزاعات.

وقالت وزارة الخارجية الصينية قبيل زيارة وانغ إن الانتشار العسكري الصيني في بحر الصين الجنوبي لا يختلف عن الانتشار الأمريكي في هاواي.

وقالت وزارة الدفاع الصينية على مدونتها اليوم الثلاثاء إن الصين أقامت "منشآت دفاعية ضرورية.. وقانونية ومناسبة."

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون ينغ إن الصين لها كل الحق في البناء على أرضها ونشر وسائل دفاعية "محدودة" هناك.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)