قاض إيطالي يحيل للمحاكمة امرأة هاربة يشتبه أنها تؤيد الدولة الإسلامية

Tue Feb 23, 2016 7:33pm GMT
 

ميلانو 23 فبراير شباط (رويترز) - قال مصدر قضائي إن قاضيا في إيطاليا حدد اليوم الثلاثاء موعدا لمحاكمة امرأة إيطالية اعتنقت الإسلام ويعتقد أنها انضمت لمتشددي تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

وغادرت ماريا جيوليو سيرجيو (28 عاما) إيطاليا متوجهة إلى سوريا برفقة زوجها الألباني بعد وقت قصير من زواجهما عام 2014. والاثنان هاربان ومن المعتقد أنهما في سوريا.

وأصدر مدع عام في ميلانو مذكرة اعتقال بحق الزوجين في يوليو تموز مع ثمانية آخرين. ويواجه الاثنان تهما في سياق تحقيقات بشأن التخطيط لأنشطة متشددة.

وصعدت إيطاليا مراقبتها للأفراد المشتبه بأنهم يؤيدون المتشددين الإسلاميين في سوريا والعراق شأنها في ذلك شأن دول أوروبية كثيرة وذلك بينما بدأ أوروبيون السفر إلى المنطقة للقتال.

ويشتبه الادعاء بأن سيرجيو أقنعت أسرتها في محادثاتها عبر موقع سكايب بأن يحاربوا في صفوف المتشددين وينضموا إليها في سوريا حيث سيطر تنظيم الدولة الإسلامية على مساحات كبيرة من الأراضي.

وقال القاضي إن والد سيرجيو الموجود قيد الإقامة الجبرية في منزله في إيطاليا وزوجها ووالدته وامرأة كندية يشتبه أنها قامت بتحريضها على التشدد يتعين عليهم جميعا المثول للمحاكمة. ولم يتضح أين والدة زوجها أو المرأة الكندية.

وحكم على شقيقتها الكبرى بالسجن خمسة أعوام وأربعة أشهر بعدما اختارت المثول لمحاكمة عاجلة.

وتبدأ المحاكمة في 13 إبريل نيسان في ميلانو.

(إعداد سيف الدين حمدان للنشرة العربية- تحرير مصطفى صالح)