مقدمة 1-العراق: يجب على المنتجين من أوبك وخارجها العمل سريعا لإعادة التوازن للسوق

Wed Feb 24, 2016 9:49am GMT
 

(لإضافة اقتباسات وتفاصيل)

أبوظبي 24 فبراير شباط (رويترز) - قال مسؤول نفطي عراقي رفيع المستوى اليوم الأربعاء إنه يجب على المنتجين من أوبك وخارجها العمل سريعا لإعادة التوازن لسوق النفط العالمية وإلا فستتفاقم الأضرار التي قد يستغرق إصلاحها وقتا طويلا.

وكانت السعودية وروسيا وفنزويلا وقطر اتفقت بعد اجتماع مفاجئ قبل أسبوع على تجميد الإنتاج عند مستويات يناير كانون الثاني في محاولة لتحقيق التوازن في السوق ودعم أسعار النفط التي هوت نحو 70 بالمئة في الشهور العشرين الأخيرة.

وقال العراق إنه مستعد للتعاون لكنه لم يقدم تفاصيل عما إذا كان سيجمد إنتاجه.

وقالت إيران التي تمثل أكبر عقبة في طريق التوصل لاتفاق عالمي لأنها تركز على زيادة إنتاجها بعد رفع العقوبات إن اقتراح التجميد يطالبها "بمطالب غير واقعية".

ولم يذكر فلاح العامري مندوب العراق لدى أوبك والمدير العام لشركة تسويق النفط العراقية (سومو) ما إذا كانت بلاده ستنضم إلى منتجي نفط آخرين في اتفاق التجميد لكنه أشار إلى أن أي تغيير في خطط الإنتاج العراقية يجب أن ينفذ بالتعاون مع شركات النفط الدولية التي تطور حقول النفط الرئيسية في العراق.

وقال العامري في مؤتمر أرجوس للنفط الخام في الشرق الأوسط والمنعقد بمدينة أبوظبي "يجب أن تتحرك الدول من أوبك وخارجها سريعا لإعادة التوازن لإمداد النفط والطلب العالمي وإلا فسيتفاقم الضرر وسيستغرق إصلاحه وقتا."

وأضاف أن انهيار وتقلب أسعار النفط لا علاقة له بإنتاج العراق النفطي الذي ينمو بوتيرة ثابتة سنويا متماشيا مع الطلب العالمي وسيواصل ذلك.

وقال "تتسق الزيادات السنوية المعتدلة الثابتة في إنتاج النفط العراقي مع الطلب العالمي على النفط."   يتبع