الأعاصير تقتل ثلاثة وتصيب العشرات في ولايتين أمريكيتين

Wed Feb 24, 2016 10:17am GMT
 

باتون روج (لويزيانا) 24 فبراير شباط (رويترز) - قال مسؤولو الطوارئ والأحوال الجوية إن عدة أعاصير ضربت ولايتي لويزيانا ومسيسبي في‭‭ ‬‬جنوب الولايات المتحدة مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص على الأقل وإصابة أكثر من 30 آخرين بعد أن دمرت العواصف عشرات المنازل وأطاحت بأحد خزانات المياه.

وقال مدير شرطة لويزيانا الكولونيل مايك إدمونسون في مؤتمر صحفي الليلة الماضية "هذه واحدة من أسوأ الخسائر التي رأيتها في سنوات عملي الست والثلاثين التي قضيتها في شرطة الولاية."

وقال حاكم الولاية جون بيل إدواردز إن شخصين لقي حتفهما في منطقة مخصصة للحافلات التي تستخدم كمنازل متنقلة بينما تم الإبلاغ عن ثلاثة مفقودين. وتمشط طواقم الإنقاذ بالاستعانة بالكلاب البوليسية الحطام بحثا عن أي ناجين.

وأعلن إدواردز حالة الطوارئ في سبع مناطق شهدت أكبر الخسائر.

وذكر مايك إيفرسون خبير الأرصاد في خدمة الأرصاد الجوية الوطنية في نيو أورليانز أن خطر الأعاصير ما زال قائما مع تقدم الرياح شرقا خلال الليل عبر مسيسبي إلى ألاباما.

وحذرت خدمة الأرصاد الجوية من أن ألاباما قد تشهد أعاصير وأمطارا اليوم الأربعاء.

وقالت شركة إنتيرجي لويزيانا أكبر شركة للكهرباء في المنطقة إن التيار الكهربائي انقطع عن عشرات الآلاف من العملاء بسبب العاصفة.

وفي مقاطعة أسومبتيون في لويزيانا تسبب إعصار في تحطم خزان مياه مما ألحق أضرارا بعدد من المنازل.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)