المعارضة السورية لم تقرر حتى الآن الالتزام بوقف القتال

Wed Feb 24, 2016 4:06pm GMT
 

من توم بيري

بيروت 24 فبراير شباط (رويترز) - قال التجمع الرئيسي للمعارضة السورية إنه لم يوافق حتى الآن على خطة أمريكية روسية لوقف القتال في سوريا بحلول السبت المقبل مؤكدا شكوك فصائله من اتفاق يخشون ألا ينجح في منع روسيا من قصفها جوا.

وأمام المقاتلين حتى ظهر بعد غد الجمعة (الساعة 1000 بتوقيت جرينتش) لإعلان موافقته على "وقف الأعمال القتالية" ثم وقف القتال بحلول منتصف ليل السبت. ولا يشمل الاتفاق تنظيم الدولة الإسلامية ولا جبهة النصرة ذراع القاعدة في سوريا المتغلغل في مناطق تسيطر عليها المعارضة.

وتأمل الأمم المتحدة أن يوفر اتفاق وقف الأعمال القتالية مساحة لاستئناف مباحثات السلام السورية.

وانهارت آخر جولات المباحثات في جنيف في أوائل الشهر الجاري دونما تقدم يذكر بعدما شنت القوات الحكومية السورية هجوما على مدينة حلب بدعم جوي روسي حيث تردد وقوع معارك أخرى اليوم الأربعاء.

ويوم الاثنين الماضي قالت الهيئة العليا للتفاوض التي تضم فصائل سياسية ومسلحة معارضة للرئيس السوري بشار الأسد إنها أعطت موافقتها على المساعي الدولية لوقف الأعمال القتالية.

لكن محمد علوش كبير المفاوضين في الهيئة العليا للتفاوض قال اليوم الأربعاء إن الهيئة لم تقرر حتى الآن الالتزام بالاتفاق.

وأضاف علوش في مقابلة مع محطة أورينت التلفزيونية المؤيدة للمعارضة إنه لم تكن هناك مشاورات مع السوريين وتساءل عما إذا كانت جميع الملاحظات والإضافات والتعديلات التي طلبها السوريون سيتم وضعها في الاعتبار.

وتخشى المعارضة أن تواصل القوات الحكومية مدعومة من سلاح الجو الروسي الهجمات عليها بذريعة استهداف جبهة النصرة.   يتبع