محكمة مصرية تسجن 13 في مصر بينهم ضابط شرطة سابق لإدانتهم بالانتماء للدولة الإسلامية

Wed Feb 24, 2016 6:23pm GMT
 

القاهرة 24 فبراير شباط (رويترز) - قالت مصادر قضائية إن محكمة مصرية قضت اليوم الأربعاء بالسجن المشدد ثماني سنوات على ضابط شرطة مفصول والسجن بين ثلاث وخمس سنوات على 12 آخرين لإدانتهم بعضوية خلية تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية وأغلبهم من محافظة الشرقية التي تقع شمال شرقي القاهرة.

وقال مصدر إن ضابط الشرطة المفصول يدعى حلمي محمد هاشم وإنه يعرف "بمفتي داعش". وأضاف أن محكمة الجنايات في مدينة الزقازيق عاصمة الشرقية حكمت على عضو آخر في الخلية بالسجن المشدد خمس سنوات كما حكمت على 11 بالسجن ثلاث سنوات.

وفي نوفمبر تشرين الثاني 2014 بايعت جماعة ولاية سيناء التي تنشط في محافظة شمال سيناء القريبة من الشرقية الدولة الإسلامية. وكانت الجماعة تسمي نفسها إلى ذلك الوقت أنصار بيت المقدس.

وقال المصدر إن المحكمة التي عقدت جلساتها في مدينة بلبيس القريبة من القاهرة لأسباب أمنية برأت ثلاثة متهمين.

وأضاف أن هاشم (63 عاما) أدين بتكوين الخلية بجانب إدانته بالنشاط فيها مشيرا إلى أنه كان على اتصال بزعيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي.

وتابع أن 14 من المتهمين ألقي القبض عليهم العام الماضي حوكموا حضوريا بينهم هاشم الذي تقول المصادر إنه فصل من الشرطة بعد إلقاء القبض على شقيق له في قضية اغتيال الرئيس أنور السادات عام 1981.

(تغطية صحفية للنشرة العربية محمد عبد اللاه- تحرير سيف الدين حمدان)