الزهار: حماس لا تسعى إلى حرب مع إسرائيل

Thu Feb 25, 2016 4:20pm GMT
 

من نضال المغربي ولوك بيكر

غزة 25 فبراير شباط (رويترز) - قال محمود الزهار القيادي الكبير في حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) إن الحركة لا تسعى لحرب جديدة مع إسرائيل وإن شبكة الأنفاق التي تحفرها الحركة ووصل بعضها إلى إسرائيل في الماضي "دفاعية".

وأشار الزهار- وهو طبيب يعتبره البعض من المتشددين- في حديث لأعضاء برابطة الصحفيين الأجانب في غزة إلى أن فرص المصالحة مع حركة فتح المنافسة ضئيلة برغم سنوات من الجهود الدولية من أجل الوحدة.

وقال الزهار (71 عاما)- الذي نجا من محاولتي اغتيال إسرائيليتن قتل نجله في إحداهما في 2003- "أعتقد أنه لا أحد في المنطقة هنا يسعى إلى حرب."

وأضاف في تصريحات للصحفيين مساء أمس الأربعاء "لا نسعى إلى أي مواجهة مع إسرائيل... لكن إذا شنوا عدوانا فيتعين علينا الدفاع عن أنفسنا."

وسيطرت حماس على قطاع غزة في 2007 بعد اقتتال قصير الأجل مع قوات من حركة فتح التي يتزعمها الرئيس محمود عباس. وتحكم حماس سيطرتها الأمنية على القطاع الساحلي حيث يعيش أكثر من 1.9 مليون نسمة.

والزهار أحد مؤسسي الحركة ومن بين أكبر القيادات في حماس في غزة وينظر إليه باعتباره مقربا من جناحها العسكري كتائب عز الدين القسام.

ولا تعترف الحركة التي تأسست في 1987 بوجود إسرائيل.

لكن بعض قيادات الحركة أشاروا في السنوات الأخيرة إلى أنهم مستعدون لقبول قيام دولة فلسطينية في قطاع غزة والضفة الغربية والقدس الشرقية في مقابل هدنة طويلة الأمد مع إسرائيل.   يتبع