الجيش : جنود إسرائيليون يقتلون فلسطينيا حاول طعنهم

Fri Feb 26, 2016 8:05pm GMT
 

القدس 26 فبراير شباط (رويترز) - قال الجيش الإسرائيلي إن جنوده قتلوا بالرصاص فلسطينيا حاول طعنهم عند نقطة تفتيش قرب رام الله بالضفة الغربية اليوم الجمعة في أحدث هجوم ضمن موجة عنف مستمرة منذ خمسة أشهر.

وقالت متحدثة عسكرية إن المهاجم هو الضحية الوحيدة في الحادث وقال مسؤول فلسطيني إن القتيل يدعى محمود شعلان (17 عاما) ويقطن في رام الله ويحمل أيضا الجنسية الأمريكية.

وجاء في بيان عسكري "حاول مهاجم فلسطيني يحمل سكينا طعن جنود يتمركزون في نقطة تفتيش قرب رام الله. أحبطت القوة الهجوم وأطلقت النار على المهاجم مما أدى إلى وفاته."

وقتل 28 إسرائيليا ومواطن أمريكي في عمليات طعن وإطلاق نار ودهس بالسيارات نفذها فلسطينيون منذ أكتوبر تشرين الأول. وقتلت قوات الأمن الإسرائيلية 169 فلسطينيا على الأقل منهم 112 تقول إسرائيل إنهم مهاجمون في حين سقط معظم القتلى الآخرين بالرصاص خلال احتجاجات مناهضة لإسرائيل.

وأدت عدة عوامل إلى إذكاء أعمال العنف منها تصاعد التوتر حول قضية الحرم القدسي وفشل عدة جولات من محادثات السلام في تحقيق مطلب الفلسطينيين بإقامة دولة مستقلة على أراض تحتلها إسرائيل. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)