28 شباط فبراير 2016 / 20:10 / منذ عام واحد

مقدمة شاملة 1-توتنهام يحافظ على حلم اللقب ولطمة لآمال ارسنال

من ستيف تانج

لندن 28 فبراير شباط (خدمة رويترز الرياضية العربية) - واصل توتنهام هوتسبير - الذي لم يتوج بطلا منذ أحرز الثنائية عام 1961 - الضغط على ليستر سيتي المتصدر المفاجيء للدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم وتقدم على جاره ارسنال اليوم الأحد.

وبعد أن عوض توتنهام تأخره ليهزم سوانزي سيتي المتعثر 2-1 تكررت الصيحات التي احتفل بها المشجعون باستاد وايت هارت لين بهدف الفوز الذي سجله الظهير داني روز عند معرفة أن الغريم التقليدي ارسنال خسر 3-2 خارج ملعبه أمام مانشستر يونايتد.

وستجعل النتيجتان الان لقاء غريمي شمال لندن يوم السبت القادم باستاد وايت هارت لين أكثر أهمية رغم أن قبلها سيحل توتنهام ضيفا على وست هام يونايتد صاحب المركز السادس يوم الأربعاء بينما يلعب ارسنال على ملعبه ضد سوانزي.

ويلتقي ليستر مع وست بروميتش بعد غد الثلاثاء.

ويملك ليستر فريق المدرب كلاوديو رانييري 56 نقطة من 27 مباراة مقابل 54 نقطة لتوتنهام و51 لارسنال. ويحتل مانشستر سيتي المركز الرابع ولديه 47 نقطة وتتبقى له مباراة.

وقال ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام لمحطة سكاي سبورتس التلفزيونية "نؤمن بقدرتنا على الفوز بكل مباراة وسنرى ما سيحدث في نهاية الموسم. عقليتنا هي التفكير في المباراة التالية والتقدم خطوة بخطوة."

وأضاف "بالنسبة ليس من المهم (أن ارسنال خسر). المهم هو أداؤنا ولا تزال هناك 11 مباراة متبقية في الدوري."

وأنزل ماركوس راشفورد - المهاجم البالغ عمره 18 عاما الذي سجل مرتين في مباراته الأولى مع مانشستر يونايتد في الدوري الاوروبي يوم الخميس - العقاب نفسه بارسنال في غضون ثلاث دقائق باستاد اولد ترافورد.

وجاء هدفه الأول بتسديدة متقنة عقب تمريرة عرضية من جويرمو فاريلا ثم سجل برأسه من كرة عرضية من جيسي لينجارد.

وقلص داني ويلبيك مهاجم يونايتد السابق الفارق لارسنال لكن راشفورد هيأ الكرة لاندير هيريرا ليحرز الهدف الثالث ليونايتد قبل أن يحرز مسعود اوزيل هدف ارسنال الثاني في الدقيقة 69.

وقال راشفورد الذي شارك في مباراة الدوري الاوروبي فقط لأن انطوني مارسيال أصيب خلال الاحماء "كانت مشاركتي مفاجئة الأسبوع الماضي لكن ذلك أفادني."

وقال لويس فان جال مدرب يونايتد "قلت دائما إن الأمر لا يتعلق بالعمر.. بل بالجودة."

كما أشرك فان جال اثنين آخرين من الشباب ضد ارسنال يلعبان لأول مرة وهما البديلان تيم فوسو منساه - وهو لاعب هولندي يبلغ عمره 18 عاما لعب سابقا في أكاديمية اياكس امستردام - ولاعب الوسط جيمس وير (20 عاما).

وأحرز المهاجم الايطالي البرتو بالوسكي - المنضم من كييفو في يناير كانون الثاني - هدفه الأول مع سوانزي سيتي ليقوده للتقدم بنهاية الشوط الأول على ملعب توتنهام بطل ثنائية الدوري وكأس الاتحاد الانجليزي عام 1961.

وأحبط اوكاش فابيانسكي حارس ارسنال السابق الفريق صاحب الأرض لفترات طويلة لكن تفوق عليه أخيرا البديل ناصر الشاذلي قبل 20 دقيقة على النهاية.

وبعد سبع دقائق أخرى سجل روز هدف الفوز ليترك بوكيتينو في حالة نشوة.

وقال مدرب توتنهام "فابيانسكي كان رائعا.. إنه أفضل لاعب في المباراة. إنه انتصار رائع." (اعداد أحمد ماهر للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below