وسائل إعلام: الصين تطلق مختبرا فضائيا ثانيا في الربع الثالث من العام

Mon Feb 29, 2016 8:53am GMT
 

بكين 29 فبراير شباط (رويترز) - قالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أمس الأحد إن الصين ستضع مختبرا فضائيا ثانيا في مداره خلال الربع الثالث من العام الحالي وذلك في إطار خطط البلاد إدخال محطة فضائية مأهولة دائمة إلى الخدمة بحلول عام 2022 .

ويكتسب تحديث البرنامج الفضائي الصيني أولوية في البلاد فيما يسعى الرئيس الصيني شي جين بينغ لأن تصبح بلاده قوة كبرى في مجال ارتياد الفضاء.

وقالت شينخوا إن من المتوقع أن يلتحم المختبر الفضائي التجريبي (تيانجونج 1) أو القصر السماوي بمركبة الشحن (تيانتشو 1) أو المركبة السماوية التي من المقرر إطلاقها خلال النصف الأول من العام المقبل.

وأضاف تقرير الوكالة أن من المقرر أن تطلق الصين المركبة الفضائية (شينتشو 11) التي تحمل على متنها رائدي فضاء في الربع الرابع من العام الجاري لتلتحم بالمركبة (تيانجونج 2).

وقالت الوكالة نقلا عن متحدث باسم برنامج الفضاء الصيني لم تذكر اسمه إن من المتوقع أن تستكمل الصين بحلول عام 2020 إطلاق مركبة فضائية مدارية تتكون من كبسولة أساسية ومختبرين ملحقين بها.

وقالت شينخوا إن أول مختبر فضائي (تيانجونج 1) كان قد أطلق عام 2011 وأنه يقوم بمهامه على ما يرام.

وقالت وسائل إعلام صينية إنه لا يزال يتعين على برنامج الفضاء الصيني أن يتقن إطلاق المركبات الفضائية للشحن والتزود بالوقود وإعادة تدوير الماء والهواء في الفضاء في مهام مأهولة طويلة المدة.

وتصر الصين على أن برنامجها الفضائي مخصص للأغراض السلمية فيما أبرزت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) تضاعف الإمكانات الفضائية لبكين قائلة بأن الصين تنفذ أنشطة هدفها منع خصومها من استغلال أصول موجودة في الفضاء خلال أي أزمة.

(إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير محمد الشريف)