مقتل 12 في شرق الكونجو على أيدي من يشتبه في أنهم متمردون أوغنديون

Mon Feb 29, 2016 3:00pm GMT
 

كينشاسا 29 فبراير شباط (رويترز) - قالت السلطات وجماعة محلية مدافعة عن حقوق الإنسان إن من يشتبه في أنهم متمردون أوغنديون استخدموا مدى لقتل ما لا يقل عن 12 مدنيا اليوم الاثنين في شرق جمهورية الكونجو الديمقراطية في أحدث واقعة ضمن سلسلة من الهجمات في الأشهر الثمانية عشر الماضية.

وقال المسؤول المحلي أميسي كالوندا إن متمردين من تحالف القوات الديمقراطية وهو جماعة إسلامية ترجع أصولها إلى أوغندا وتمارس أنشطتها بالمنطقة الحدودية منذ التسعينات من القرن الماضي هي التي قتلت المدنيين في قرية مامابيو على بعد 50 كيلومترا إلى الشمال من بيني.

وأكد مركز دراسات تشجيع السلام والديمقراطية وحقوق الإنسان وهو منظمة محلية توثق العنف بالمنطقة سقوط القتلى في بيان وقال إن 12 لاقوا حتفهم.

وقتل مئات المدنيين في عشرات الغارات قرب بيني منذ أكتوبر تشرين الأول 2014 في تحد للهجمات المتكررة من جانب قوات الكونجو وقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة على تحالف القوات الديمقراطية الذي يعتقد أن عدد مقاتليه يقدر بعدة مئات فقط.

(إعداد دينا عادل للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)