مصدر أمني وسكان: انتحاري يقتل أربعة في عدن باليمن

Mon Feb 29, 2016 4:13pm GMT
 

عدن 29 فبراير شباط (رويترز) - قال سكان ومسؤول أمني إن انتحاريا قتل أربعة جنود اليوم الاثنين عندما صدم سيارة محملة بالمتفجرات في نقطة تفتيش عسكرية في مدينة عدن بجنوب اليمن.

وأصيب عدد من الجنود أيضا في الهجوم الذي وقع في حي الممدارة بمنطقة الشيخ عثمان شمال شرقي عدن لكنهم لم يعطوا أي أرقام محددة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم لكنه يشبه تفجيرات سابقة نفذها الفرع اليمني لتنظيم الدولة الإسلامية الذي يستهدف قوات الأمن أو كبار المسؤولين في عدن منذ أن استعاد أنصار الرئيس عبد ربه منصور هادي المدينة من الحوثيين المتحالفين مع إيران العام الماضي.

وتتمركز الحكومة اليمنية في عدن وتكافح لبناء جيش وطني ودفع رواتب أفراده ومن بينهم مقاتلون حاربوا معها فيما استغل مقاتلو تنظيمي الدولة الإسلامية والقاعدة الحرب الأهلية المستمرة منذ عشرة شهور لتوسيع نطاق وجودهم في ثاني أكبر المدن.

واندلعت اشتباكات بين مسلحين يمنيين وجنود يحرسون القصر الرئاسي على مدى ساعات أمس الأحد. وكان المسلحون يرغبون في مقابلة المسؤولين في القصر لمناقشة تكاليف علاج وتعويضات للحراس الذين سقطوا ضحايا هجوم وقع الشهر الماضي على القصر.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)