مقدمة 1-محاكمة محارب أمريكي قديم بتهمة دعم الدولة الإسلامية

Mon Feb 29, 2016 6:15pm GMT
 

(لإضافة بدء المحاكمة وتفاصيل)

من جوزيف آكس

نيويورك 29 فبراير شباط (رويترز) - قال ممثلو ادعاء اتحاديون لهيئة محلفين في نيويورك اليوم الاثنين في بداية محاكمة جنائية إن محاربا قديما بسلاح الجو الأمريكي خان بلاده وحاول الانضمام إلى تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد.

وقال مارك بيني نائب ممثل الادعاء الأمريكي في محكمة بروكلين الاتحادية إن تايرود ناثان وبستر بوف سافر إلى تركيا في محاولة للانضمام للدولة الإسلامية بعد أن "انغمس" في الدعاية العنيفة للتنظيم المتشدد وشاهد التسجيلات المصورة لقطع الرؤوس وعبر عن موافقته على ذلك على موقع فيسبوك.

لكن إيريك كريزمان محامي بوف قال إن جريمته الوحيدة هي التعبير عن دعم الدولة الإسلامية وإنه لا يوجد دليل على أنه خطط لعبور الحدود التركية لمناطق خاضعة لسيطرة الدولة الإسلامية.

وأضاف "في هذا البلد لا تعاقبون شخصا على أفكاره."

ويبدو أن القضية هي الثانية المرتبطة بالدولة الإسلامية تصل إلى المحكمة ضمن أكثر من 75 قضية قدمتها وزارة العدل الأمريكية منذ 2014.

وفي وقت سابق هذا الشهر مثل للمحاكمة عبد الملك عبد الكريم المتهم بالتآمر مع آخرين لمهاجمة مسابقة رسم للنبي محمد في تكساس. وقتل اثنان من شركائه المزعومين في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة.

واحتجزت السلطات التركية بوف (48 عاما) في اسطنبول في يناير كانون الثاني 2015 بعد أن قضى عاما في مصر.   يتبع