نيبال تمدد تصاريح تسلق جبل إيفرست لاجتذاب السائحين

Tue Mar 1, 2016 8:25am GMT
 

كاتمندو أول مارس آذار (رويترز) - قالت الحكومة النيبالية اليوم الثلاثاء إنها مددت تصاريح التسلق لمئات الأجانب الذين اضطروا للابتعاد عن الهيمالايا بعد الزلزالين اللذين ضربا نيبال العام الماضي لتشجيعهم على العودة إلى الجبال.

وقتل 19 متسلقا على الأقل حين حدثت انهيارات أرضية دفنت خيامهم في قاعدة التخييم الرئيسية في جبل إيفرست أعلى جبال العالم الذي يبلع ارتفاعه 8850 مترا.

وألغى أكثر من 800 من متسلقي الجبال الأجانب- دفع الواحد منهم ما يصل إلى 11 ألف دولار- رحلاتهم الاستكشافية بعد زلزال أبريل نيسان الماضي الذي تسبب في انهيارات أرضية وجليدية ضخمة في جبال الهيمالايا.

وقال وزير الطيران المدني والسياحة أناندا براساد بوكهاريل إن المتسلقين سيكونون قادرين على ممارسة الرياضة باستخدام نفس التصريح للعام الحالي والقادم.

وتكافح نيبال لإنعاش السياحة التي تسهم بنسبة أربعة في المئة من إجمالي الناتج المحلي.

وقال الوزير "لقد دفعوا أموالا بالفعل للتسلق لكنهم لم يستكملوا بعثاتهم بسبب الزلزال."

ويبدأ موسم التسلق في وقت لاحق الشهر الجاري. لكن مسؤولين قالوا إن حجز الأجانب انخفض بشكل حاد. وتضررت البنية التحتية لنيبال بشدة بسبب الزلزالين. (إعداد مروة سلام للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)