1 آذار مارس 2016 / 12:39 / بعد عام واحد

تلفزيون- قوات إسرائيلية تقتل فلسطينيا بعد مهاجمة جنديين في الضفة الغربية

‭‭ ‬‬الموضوع 2138

المدة 2:35 دقيقة

قلنديا ورام الله بالضفة الغربية

تصوير 29 فبراير شباط وأول مارس 2016

الصوت طبيعي مع لغة عربية

المصدر تلفزيون رويترز

القيود لا يوجد

القصة

قالت مصادر طبية فلسطينية اليوم الثلاثاء (أول مارس آذار) إن قوات إسرائيلية قتلت فلسطينيا بالرصاص في الضفة الغربية المحتلة بينما كانت القوات تعمل على إنقاذ جنديين قال الجيش إنهما تعرضا لهجوم بعد أن ضلا الطريق ودخلا مخيما للاجئين.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني إن شابا عمره 22 عاما لقي حتفه إثر إصابته بطلقات نارية وأُصيب ستة آخرون في أعمال العنف في مخيم قلنديا للاجئين. وقال متحدث باسم قائد الجيش الإسرائيلي البريجادير جنرال موتي الموز إن خمسة إسرائيليين أصيبوا.

وقالت متحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية إن خمسة من أفراد الشرطة كانوا قد أرسلوا لإخراج الجنديين أُصيبوا أيضا.

وقالت متحدثة باسم الجيش إن سيارة الجنديين تعرضت للقذف بالحجارة والقنابل الحارقة مما أجبرهما على الهرب وتم إنقاذهما بعد ذلك بفترة قصيرة تحت وابل من الصواريخ.

وقال الموز لراديو الجيش إن القادة يحققون في ما إذا كان الجنديان قد دخلا مخيم قلنديا بدون قصد اعتمادا على الملاحة عبر الأقمار الصناعية على هواتفهما المحمولة.

ووصف فواز منذر قريب أحد المصابين خلال إطلاق النار الحادث عندما كان يقف أمام المسشتفى في رام الله بانتظار أنباء عن قريبه المصاب قائلا "دخلو لجوا المخيم على حد تعبيرهم إن مكانوش قادرين يرجعوا بالسيارة لان قد حصل إن الشباب الصغار الشباب الصغيرة ظلوا وراهم وتركوا السيارة. وفي النهاية هربوا من منطقة شرق المخيم باتجاه المقبرة ... بالنهاية بنطلع إحنا فقدنا شهيد."

ويقع مخيم قلنديا شمالي القدس على مشارف رام الله مقر الحكومة الفلسطينية. والمخيم نقطة عنف متكرر بين المحتجين الفلسطينيين والقوات الإسرائيلية.

وقع الحادث في فترة تشهد توترات قتل فيها فلسطينيون 28 إسرائيليا وأمريكي واحد منذ أكتوبر تشرين الأول في حوادث طعن أو إطلاق نار أو دهس.

وقتلت قوات الأمن الإسرائيلية 170 فلسطينيا على الأقل منهم 112 تقول إسرائيل إنهم مهاجمون بينما قتل الآخرون خلال احتجاجات مناهضة لإسرائيل شابتها أحداث عنف.

وغذت عوامل مختلفة إراقة الدماء الأخيرة بما في ذلك النزاع على مجمع المسجد الأقصى بالقدس وفشل جولات عديدة من محادثات السلام في ضمان دولة مستقلة للفلسطينيين في الأراضي التي تحتلها إسرائيل.

وقال قادة فلسطينيون إنه في ظل عدم وجود أي انفراجة في الأفق لا يرى الشبان اليائسون أي مستقبل.‭‭ ‬‬وتقول إسرائيل إن القادة الفلسطينيين والجماعات الإسلامية التي تدعو إلى تدمير إسرائيل يحرضون فئات الشباب على العنف.

تلفزيون رويترز (إعداد عبد الفتاح شريف للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below