مقدمة 1-لافروف يدعو لاتفاق لمكافحة استخدام الدولة الإسلامية للأسلحة الكيماوية

Tue Mar 1, 2016 1:57pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل واقتباسات)

من ستيفاني نيبيهاي

جنيف أول مارس آذار (رويترز) - حذرت روسيا اليوم الثلاثاء من تنامي خطر استخدام تنظيم الدولة الإسلامية وجماعات أخرى للأسلحة الكيماوية في الشرق الأوسط ودعت لمفاوضات دولية للتوصل إلى اتفاق جديد بهدف التصدي لما وصفته بأنه "واقع خطير في زماننا."

جاء ذلك في كلمة ألقاها وزير الخارجية سرجي لافروف أمام مؤتمر نزع السلاح الذي ترعاه الأمم المتحدة في جنيف.

وقال أمام المؤتمر الذي يضم 65 دولة "لكن ما زلنا نواجه فجوات كبيرة لاسيما في استخدام المواد الكيماوية للأغراض الإرهابية."

وتابع "أصبح هذا الخطر ملحا بشكل بالغ الآن في ضوء حقائق تكشفت في الآونة الأخيرة تظهر استخداما متكررا ليس للكيماويات الصناعية السامة وحسب بل ولعناصر حرب كيماوية كاملة من جانب داعش (الدولة الإسلامية) وجماعات إرهابية أخرى في سوريا والعراق."

وقالت الولايات المتحدة الشهر الماضي إن هناك اعتقادا بأن مقاتلي التنظيم المتشدد مسؤولون عن هجمات بغاز خردل الكبريت في سوريا والعراق العام الماضي.

وكان تقرير سري لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية خلص إلى أن شخصين على الأقل تعرضا لخردل الكبريت في مدينة مارع الواقعة شمالي حلب في أغسطس آب.

وقال لافروف "لا يدع مجالا للشك في أن الإرهاب الكيماوي ليس خطرا مجردا بل واقعا خطيرا في زماننا يجب التصدي له."   يتبع