مقدمة 1-مقتل ضابط كبير بالجيش العراقي في هجوم بمدينة حديثة

Tue Mar 1, 2016 4:47pm GMT
 

(لإضافة بيان الحكومة وإعلان الدولة الإسلامية المسؤولية)

بغداد أول مارس آذار (رويترز) - قال مسؤولون أمنيون اليوم الثلاثاء إن ضابطا برتبة عميد في الجيش العراقي وسبعة آخرين قتلوا الليلة الماضية عندما هاجم مقاتلون من تنظيم الدولة الإسلامية مقرا عسكريا بالقرب من مدينة حديثة.

وتقع حديثة والسد القريب منها الذي تتولى القيادة العسكرية حمايته في واحدة من المناطق القليلة التي لا تزال تحت سيطرة القوات الحكومية والشرطة المحلية المدعومة من أفراد العشائر بمحافظة الأنبار ذات الأغلبية السنية. وتبعد المنطقة نحو 190 كيلومترا شمال غربي بغداد.

وقال اللواء الركن علي دبعون قائد عمليات الجزيرة والبادية إن العميد الركن علي عبود رئيس أركان قيادة عمليات الجزيرة قتل عندما هاجم أربعة مهاجمين انتحاريين مدخلا لمقر القيادة واشتبكوا مع الجنود.

وأضاف عبر الهاتف "قام أربعة إرهابيين بمهاجمة مدخل قيادة العمليات لكن جنودنا تصدوا لهم وقتلوهم. للأسف استشهد العميد الركن علي عبود في أثناء الهجوم."

وأكد التلفزيون الرسمي في نبأ عاجل مقتل عبود.

وقال مصدران من الشرطة إن سبعة آخرين من أفراد الشرطة والجيش قتلوا منهم ضابط آخر بالجيش.

وقال مسؤولون أمنيون إن التحقيقات الأولية أظهرت أن المتشددين تمكنوا من الوصول إلى المقر بارتدائهم الزي العسكري.

وقال تنظيم الدولة الإسلامية في بيان على الانترنت إن اثنين من مقاتليه تسللا إلى داخل مقر للشرطة قرب سد حديثة وهاجما الجنود المتمركزين هناك بأسلحة خفيفة وقنابل يدوية قبل أن يفجرا أحزمة ناسفة.   يتبع