إنفانتينو يريد مشاركة أكبر للاعبين في اتخاذ الفيفا للقرارات

Tue Mar 1, 2016 5:36pm GMT
 

من برايان هوموود

زوريخ أول مارس آذار (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قال جياني إنفانتينو الرئيس الجديد للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) إنه يريد انخراط اللاعبين بشكل أكبر في إدارة الرياضة كما أوصى بالحذر من استخدام التكنولوجيا.

وطالب إنفانتينو الذي فاز في الانتخابات يوم الجمعة ليخلف سيب بلاتر بان تكون تصرفات مسؤولي كرة القدم "مثل الجماهير وليس مثل السياسيين" وأشار إلى أن اقتراحه بزيادة عدد المنتخبات المشاركة في كأس العالم إلى 40 منتخبا لن يؤثر كثيرا على فترة إقامة المباريات الدولية.

وأضاف في مقابلة مع الموقع الرسمي للفيفا بعد يوم واحد من تسلمه منصبه "من المهم انخراط اللاعبين لأنهم العامل الأهم في كرة القدم."

وتابع "يجب مشاركتهم في عملية اتخاذ القرارات. نحن بحاجة للاستماع إليهم. نحن بحاجة للاستماع إلى أصواتهم وخبراتهم وانخراطهم في الأنشطة التي نقوم بها."

وورث إنفانتينو منظمة في أزمة كبيرة بعد أن وجهت السلطات الامريكية اتهامات بالفساد لعشرات من مسؤولي كرة القدم بعضهم في مناصب مرموقة في الفيفا إضافة لايقاف سيب بلاتر الرئيس السابق ست سنوات من جانب لجنة القيم.

وقال رئيس الفيفا إن الرياضة لا تستطيع غض الطرف عن استخدام التكنولوجيا لمساعدة الحكام لكن يجب أن تكون أكثر حذرا حول إيقاف المباريات كثيرا.

وستناقش الهيئة المسؤولة عن قوانين اللعب والتي يملك فيها الفيفا أربعة أصوات من أصل ثمانية يوم السبت السماح باستخدام الإعادة التلفزيونية لمساعدة الحكام على اتخاذ القرارات الخاصة بالأهداف المثيرة للجدل وركلات الجزاء والطرد والحالات الخاطئة في تحديد هوية اللاعبين.

وقال إنفانتينو "من المهم رؤية مدى تأثير التكنولوجيا على سير المباريات."   يتبع