ميركل: تكدس المهاجرين في اليونان يظهر ضرورة التوصل لحل أوروبي

Tue Mar 1, 2016 7:41pm GMT
 

برلين أول مارس آذار (رويترز) - قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الثلاثاء إن حشود المهاجرين واللاجئين على الحدود الشمالية لليونان تظهر أن أوروبا تحتاج لإيجاد حل مشترك للأزمة في قمة الاتحاد الأوروبي الأسبوع المقبل وإعادة العمل بنظام شينجن.

وقالت ميركل للصحفيين عقب لقائها رئيس الوزراء الكرواتي الزائر تيهومير أورسيكوفيتش "الصور تبين لنا بوضوح كل يوم الحاجة للحديث" مشيرة إلى أنها على اتصال دائم برئيس الوزراء اليوناني.

وقالت المستشارة الألمانية "نحتاج لمواجهة الموقف الصعب في اليونان و.. العودة لنظام شينجن في أقرب وقت ممكن."

وعلِق لاجئون في اليونان بعدما فرضت النمسا ودول البلقان الواقعة على طريق الهجرة قيودا على حدودها مما حد من عدد القادرين على العبور. ويأمل أغلب المهاجرين في الوصول إلى ألمانيا.

وأطلقت الشرطة المقدونية قنابل غاز لتفريق مئات المهاجرين الذين اقتحموا الحدود من الجانب اليوناني يوم الاثنين مما أسفر عن تدمير بوابة حديدية.

وتعارض المستشارة الألمانية القيود المفروضة على الحدود وقالت إن تعليق العمل بنظام شينجن الذي يتيح التنقل بدون جوازات سفر بين أعضائه وهو أحد أعمدة التكامل داخل الاتحاد الأوروبي قد يفضي إلى انهيار الاتحاد.

وأثارت القيود التي فرضتها النمسا ودول أخرى غضب اليونان حيث تقطعت السبل بنحو 22 ألف مهاجر ولاجئ منذ يوم الاثنين وحذر أحد المسؤولين من أن العدد قد يصل إلى 70 ألفا في الأسابيع المقبلة.

(إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)