طالبان تعلن مسؤوليتها عن هجوم قتل باكستانيين اثنين في قنصلية أمريكية

Wed Mar 2, 2016 1:11pm GMT
 

إسلام أباد 2 مارس آذار (رويترز) - أعلن فصيل من طالبان الباكستانية اليوم الأربعاء مسؤوليته عن هجوم بعبوة ناسفة قتل اثنين من الموظفين المحليين في القنصلية الأمريكية بمدينة بيشاور الباكستانية.

وقالت جماعة الأحرار إنها فجرت العبوة الناسفة عن بعد أمس الثلاثاء في منطقة مهمند ايجنسي في المنطقة القبلية التي تديرها الإدارة الاتحادية في باكستان الواقعة على بعد 170 كيلومترا من العاصمة إسلام أباد.

وجاء في بيان أرسل بالبريد الإلكتروني لرويترز "مجاهدو جماعة الأحرار نفذوا هجوما بقنبلة فجرت عن بعد أرسلت موظفا في سكرتارية المناطق القبلية التابعة للإدارة الاتحادية وسائقه إلى جهنم."

وقالت الخارجية الأمريكية إن فيصل خان وعبيد شاه قتلا في حملة لمكافحة المخدرات.

وقالت السلطات الأمريكية إن خان كان أكبر موظف باكستاني في قنصليتها في بيشاور. كما عرف شاه بأنه سائق عمل في القنصلية منذ عام 2009 كمتخصص في الأمن.

وقالت طالبان إن أربعة باكستانيين آخرين أصيبوا في التفجير.

والمنطقة القبلية المضطربة هي معقل للإسلاميين المتشددين الذين يعملون تحت مظلة حركة طالبان الباكستانية منذ عام 2007.

(إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير لبنى صبري)