سنغافورة تربط الطاقة الشمسية بشبكة التغذية الكهربية لخفض الانبعاثات

Wed Mar 2, 2016 1:33pm GMT
 

سنغافورة 2 مارس آذار (رويترز) - أعلنت سنغافورة ربط الكهرباء المستمدة من الطاقة الشمسية بشبكة التغذية الكهربية لأول مرة وذلك في إطار سعي البلاد للحد من الانبعاثات الغازية والاستعداد لتحرير سوق الكهرباء بالكامل.

وسنغافورة واحدة من أكبر مناطق العالم من حيث ساعات سطوع الشمس وتحصل على الطاقة الكهربية بالكامل تقريبا من الغاز الطبيعي المستورد وتمثل الطاقة الشمسية أقل من واحد في المئة من إجمالي الطاقة بالبلاد.

وفي دول مثل ألمانيا واليابان أسهمت الألواح الشمسية على أسطح البنايات في تعزيز الطاقة لمستويات قياسية من الطاقة المتجددة.

ووفقا لخطة سنغافورة فإن بمقدور مستهلكي الطاقة الكهربية في مجالي الصناعة والتجارة شراء الكهرباء المولدة من الطاقة الشمسية من ألواح موضوعة على الأسطح تملكها وتقوم بتشغيلها شركة (صن الكتريك) في سنغافورة وهي أول شركة للطاقة الشمسية تحصل على ترخيص بضخ الكهرباء عبر شبكات القوى.

ويمكن لملاك العقارات السكنية الاتفاق مع شركة (صن الكتريك) لوضع ألواح شمسية على أن تباع الكهرباء المولدة لشبكات القوى الرئيسية.

وتعتزم سنغافورة تحرير سوق الكهرباء بالكامل في النصف الثاني من عام 2018 .

وزادت قدرة الكهرباء المولدة من الطاقة الشمسية في البلاد من 1.5 ميجاوات عام 2009 إلى 43.8 ميجاوات بحلول نهاية عام 2015 وهي طاقة تكفي لإنارة 14 ألف شقة تتألف كل منها من أربع غرف.

وتخطط الحكومة لزيادة القدرة الكهربية إلى 350 ميجاوات بحلول عام 2020 .

(إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)