الأمم المتحدة:سفينة مساعدات تفرغ شحنتها في اليمن بعد تحويل مسارها إلى السعودية

Wed Mar 2, 2016 7:09pm GMT
 

الأمم المتحدة 2 مارس آذار (رويترز) - قالت الأمم المتحدة إن سفينة تابعة لبرنامج الأغذية العالمي تنقل مساعدات إنسانية أفرغت شحنتها في اليمن اليوم الأربعاء بعد أن تم تحويل مسارها إلى السعودية الشهر الماضي لأنها كانت تنقل أيضا معدات اتصالات.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا عربيا في حرب ضد المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران وقوات الجيش الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح في محاولة لإعادة الرئيس عبد ربه منصور هادي إلى السلطة.

كان التحالف قد حول مسار السفينة مينبورت سيدار -التي قالت الأمم المتحدة إنها تنقل شحنة من إمدادات الإغاثة الإنسانية إلى ميناء الحديدة الخاضع لسيطرة الحوثيين- إلى ميناء جازان السعودي في 11 فبراير شباط.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق "يؤكد برنامج الأغذية العالمي أن مينبورت سيدار أفرغت شحنتها في ميناء الحديدة اليمني اليوم."

وأضاف "السفينة تحمل شحنة تحتوي على علب التونة والإمدادات الطبية. كانت تنقل أيضا معدات خاصة بتكنولوجيا المعلومات تركت في جازان لاستكمال التقارير بغية السماح بنقله إلى عدن لمركز المساعدات الإنسانية التابع للأمم المتحدة."

وقال العميد أحمد عسيري المتحدث باسم التحالف الذي تقوده السعودية الشهر الماضي إن معدات الاتصالات مشابهة لتلك التي يستخدمها الحوثيون ولم يعلن عنها برنامج الأغذية العالمي.

وقال ستيفن أوبراين وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية لمجلس الأمن في وقت سابق إن المنظمة الدولية وضعت الآن آلية للتحقق وفحص الشحنات في محاولة لدعم الواردات التجارية. ومن المقرر أن يتحدث أوبراين مجددا أمام مجلس الأمن يوم الخميس. (اعداد أحمد حسن للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)