مقدمة 2-مسلحون يهاجمون خط أنابيب لشركة إيني في منطقة الدلتا بنيجيريا

Sat May 28, 2016 4:42pm GMT
 

(لإضافة بيان من الحكومة وتفاصيل وخلفية)

من تيف أولابي

يناجوا (نيجيريا) 28 مايو أيار (رويترز) - قالت حكومة ولاية نيجيرية إن مسلحين هاجموا خط أنابيب نفط خام تشغله شركة إيني النفطية الإيطالية اليوم السبت بعد ساعات من إعلان جماعة تطلق على نفسها اسم الثائرون لدلتا النيجر مسؤوليتها عن تنفيذ هجوم آخر في المنطقة.

وانخفض إنتاج نيجيريا من النفط إلى أقل مستوياته في 20 عاما بسبب هجمات على خطوط أنابيب النفط في المستنقعات الجنوبية التي تضم أغلب ثروات البلاد من النفط والغاز مما ضاعف من تأثير انخفاض أسعار النفط على أكبر اقتصاد في أفريقيا.

وقالت حكومة ولاية بايلسا في بيان "ندين بشدة الهجوم على خط رئيسي تملكه أجيب (إيني) والذي نفذته جماعة مسلحة جديدة وهي الثائرون لدلتا النيجر." وتقع بايلسا في منطقة الدلتا.

وقال الثائرون في وقت سابق على تويتر إنهم هاجموا خطوط أنابيب نيمبي 1 و 2 و3 التي تضخ خام بوني الخفيف لشركة رويال داتش شل ومنشأة تابعة لإيني في الساعة 0215 بالتوقيت المحلي (0115 جرينيتش).

وكتبت الجماعة في تغريدة أخرى "أمر جلل على وشك الحدوث".

ونفى متحدث باسم بايلسا في وقت لاحق تعرض خطوط أنابيب نيمبي للهجوم. وقال نينجي جيمس رئيس لجنة نيمبي للنفط والغاز التي تتواصل مع شركات النفط إن مخربين استهدفوا خط أنابيب أجيب الذي تعرض للهجوم من قبل.

ولم يتسن الوصول إلى شركتي رويال داتش شل وإيني للتعليق. وأعلنت شركة شل حالة القوة القاهرة لوقف تحميل شحنات خام بوني الخفيف بعد هجوم سابق على خط أنابيب نيمبي الرئيسي لكن تم استئناف بعض الصادرات مع تأخير بسبب الإصلاحات.   يتبع