ممثلون للحكومة والمعارضة في فنزويلا يلتقون مع وسطاء في جمهورية الدومينكان

Sat May 28, 2016 11:24pm GMT
 

كراكاس 28 مايو أيار (رويترز) - قالت المعارضة وكبار مسؤولي الحكومة في فنزويلا يوم السبت إنهم التقوا مع مجموعة من الوسطاء في جمهورية الدومينكان لوضع الأساس لحوار في خضم مواجهة سياسية وأزمة اقتصادية متفاقمة.

وتواجه فنزويلا العضو في أوبك ركودا حادا بسبب هبوط أسعار النفط وتداعي نموذج اقتصادي اشتراكي . ويخوض الرئيس نيكولاس مادورو مواجهة مع البرلمان بعد أن فازت المعارضة بأغلبية كاسحة العام الماضي.

وقال الجانبان إنها التقيا مع رئيس الوزراء الاسباني السابق خوسيه لويس رودريجيث ثاباتيرو ورئيس بنما السابق مارتن توريخوس ورئيس جمهورية الدومينكان ليونيل فرنانديز . وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية يوم الجمعة إن وزير الخارجية جون كيري تحدث هاتفيا مع ثاباتيرو للترحيب بالمبادرة وقال إن الولايات المتحدة مستعدة لمساعدة الوسطاء.

وقال تحالف الوحدة الديمقراطية المعارض إن ممثليه أبلغوا الوسطاء أن أي محادثات مع الحكومة لابد وأن تشمل مناقشة إجراء استفتاء على حكم مادورو والإفراج عن زعماء المعارضة المسجونين وتقديم مساعدات انسانية خارجية لمواجهة النقص الحاد في السلع واحترام القوانين التي أجازها الكونجرس.

وأضاف التحالف في بيان إن"هذه النقاط أخذها الرؤساء السابقون لممثلي الحزب الحاكم الذين لم يُعقد معهم اجتماع مباشر أيا كان ."

وقالت وزيرة الخارجية الفنزويلية دلسي رودريجيز على تويتر إن مسؤولي الحكومة التقوا أيضا مع نفس الوسطاء.

وأبدى زعماء المعارضة شكهم العميق في المحادثات مع الحكومة ووصفوها بأنها آلية تسويف ستسمح لمادرو بكسب الوقت.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)