مقدمة 3-الجيش العراقي يقتحم أطراف الفلوجة وتفجيرات جديدة في بغداد

Mon May 30, 2016 3:39pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من ماهر نزيه

على المشارف الجنوبية للفلوجة (العراق) 30 مايو أيار (رويترز) - ا قتحم الجيش العراقي الطرف الجنوبي للفلوجة تحت دعم جوي أمريكي اليوم الاثنين وسيطر على مركز للشرطة داخل حدود المدينة ليبدأ هجوما مباشرا لاستعادة المدينة أحد المعاقل الرئيسية لتنظيم الدولة الإسلامية.

وقال طاقم تلفزيون رويترز الموجود على مسافة 1.5 كيلومتر من المدينة إن انفجارات وأصوات إطلاق نار دوت في حي النعيمية على الطرف الجنوبي للفلوجة.

وذكر التلفزيون الحكومي إن وحدة التدخل السريع وهي وحدة خاصة بالجيش العراقي سيطرت على مركز الشرطة بالحي ظهر اليوم.

وقال ضباط من الجيش إن الوحدة تقدمت ميلا آخر باتجاه الشمال لتتوقف قبل نحو 500 متر من حي الشهداء الجزء الجنوبي الشرقي من منطقة المباني الرئيسية بالمدينة.

وتتشكل معركة الفلوجة لتصبح أحد أكبر المعارك على الإطلاق ضد تنظيم الدولة الإسلامية في المدينة التي خاضت فيها القوات الأمريكية أعنف معاركها خلال فترة الاحتلال من 2004 إلى 2011 ضد جماعات سنية متشددة.

والفلوجة هي أقرب معقل للتنظيم المتشدد من العاصمة بغداد ويعتقد أنها القاعدة التي خطط منها التنظيم لحملة تصعيد للهجمات الانتحارية ضد مدنيين شيعة وأهداف حكومية داخل العاصمة.

وقالت الشرطة ومصادر طبية إنه في الوقت الذي أطلقت فيه القوات الحكومية حملتها أسفر انفجار سيارة ملغومة ومفجران انتحاريان يقودان سيارة ودراجة نارية عن مقتل أكثر من 20 شخصا وإصابة أكثر من 50 في ثلاثة أحياء ببغداد.   يتبع