الكرملين يستبعد تحسن العلاقات مع بروكسل بعد زيارة يونكر

Mon May 30, 2016 10:41am GMT
 

موسكو 30 مايو أيار (رويترز) - قال الكرملين اليوم الاثنين إن من غير المرجح أن تؤدي زيارة رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر لروسيا الشهر المقبل إلى انفراجة في العلاقات المتوترة بين روسيا والاتحاد الأوروبي لكن موسكو مستعدة دائما للحوار.

قال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين خلال مؤتمر صحفي عبر الهاتف "لن أكون مفرطا في التفاؤل عندما يتعلق الأمر بالبحث عن مؤشرات على انفراج في كل تحرك منفصل (من الاتحاد الأوروبي)."

وتابع قوله "لكن الرئيس (فلاديمير) بوتين تحدث مرارا عن اهتمامه واهتمام موسكو بقيادة وتوسيع نطاق مثل هذا النوع من الحوار."

وقالت متحدثة باسم المفوضية اليوم الاثنين إن يونكر وافق على المشاركة في منتدى سان بطرسبرج الاقتصادي يوم 16 يونيو حزيران في تحرك قد يثير جدلا بشأن العلاقات المتوترة بين بروكسل وموسكو.

وتأتي الزيارة في وقت ترد فيه أنباء عن أن التكتل المؤلف من 28 دولة يستعد لتجديد العقوبات التي فرضها على روسيا فيما يتعلق بأزمة أوكرانيا. (إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)