30 أيار مايو 2016 / 13:42 / بعد عام واحد

مقتل أكثر من 50 من أفراد الشرطة الأفغانية في قتال في هلمند

لشكركاه (أفغانستان) 30 مايو أيار (رويترز) - قال مسؤولون اليوم الاثنين أن أنباء ترددت عن مقتل أكثر من 50 من أفراد الشرطة الأفغانية خلال اليومين الماضيين في قتال عنيف حول عاصمة إقليم هلمند في جنوب البلاد.

وشهد الإقليم هجمات كبيرة خلال العام الماضي شنها مقاتلو طالبان الذين يسعون للإطاحة بالحكومة مما دفع تحالف عسكري يقوده حلف شمال الأطلسي لنشر قوات إضافية قوامها مئات الجنود لدعم قوات الأمن الأفغانية.

وقال عصمة الله دولتزاي قائد شرطة الإقليم إن نحو 24 شرطيا قتلوا اليوم الاثنين وقتل 33 آخرين أمس الأحد وأصيب نحو 40 بجروح.

وقال مسؤول آخر بالشرطة إن 22 نقطة تفتيش تابعة للشرطة والجيش سقطت في يد قوات طالبان في أحدث قتال وأكد تقديرات أعداد القتلى والجرحى لكنه طلب عدم الكشف عن هويته.

ولم يستجب مسؤولون عسكريون لطلب التعليق.

ومن بين المناطق التي تضررت من أحدث قتال جريشك وناد علي ونهر السراج القريبة من لشكركاه عاصمة الإقليم من جهة الشمال والغرب.

وقال سكان عاصمة الإقليم إنهم سمعوا أصوات نيران مدفعية وبنادق آلية طوال ليل الأحد وقال مستشفى خيري إنه عالج نحو 40 جريحا من بينهم 30 مدنيا وعشرة من أفراد الأمن.

وقال عمر زواك المتحدث باسم حاكم الإقليم إن المسؤولين الأفغان اتخذوا خطوات لاستعادة مناطق فقدوها.

إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير منير البويطي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below