مقابلة-تأجيل أولمبياد ريو يعطي شعورا "زائفا بالأمان" من فيروس زيكا

Mon May 30, 2016 6:45pm GMT
 

من ستيفاني نيبيهاي

جنيف 30 مايو أيار (رويترز) - قال رئيس لجنة الطوارئ التابعة لمنظمة الصحة العالمية إن تأجيل أولمبياد ريو بسبب مخاوف من أن يؤدي هذا الحدث لتسريع وتيرة انتشار عدوى فيروس زيكا سيعطي شعورا "زائفا" بالأمان لأن المسافرين يذهبون إلى البرازيل ويعودون منها باستمرار.

ودعا أكثر من 100 خبير طبي وعالم يوم الجمعة الماضي إلى تأجيل أولمبياد ريو أو نقلها لمكان آخر بسبب المخاوف من انتشار الفيروس الذي جرى الربط بينه وبين عيوب خلقية. ورفضت منظمة الصحة العالمية هذه الدعوة.

وقال ديفيد هيمان رئيس هيئة حماية الصحة في بريطانيا والذي يرأس لجنة خبراء مستقلين بشأن فيروس زيكا شكلتها منظمة الصحة العالمية إن كثرة السفر في عالم ما بعد العولمة هي المشكلة وليست الأولمبياد التي تبدأ في الخامس من أغسطس آب.

وأضاف في مقابلة عبر الهاتف مع رويترز من لندن اليوم الاثنين "إذا كانت هناك مشكلة فهي ليست الأولمبياد بل المشكلة هي السفر (لأغراض أخرى) بخلاف الأولمبياد."

ومضى يقول "الناس يسافرون من البرازيل وإليها طوال الوقت لقضاء العطلات أو لأغراض العمل أو أغراض أخرى. وسيكون السفر للأولمبياد سفرا لمرة واحدة."

وأضاف "بالتالي فإن القول بتأجيل الأولمبياد وتأجيل عولمة هذا المرض ليس من شأنه سوى أن يعطي شعورا زائفا بالأمان."

ودعا هيمان الدول إلى متابعة رياضييها العائدين من البرازيل بعناية لكنه أضاف أن التحاليل الخاصة بتشخيص فيروس زيكا "يصعب جدا الحصول عليها في الوقت الحالي".

وقال إن على السلطات الصحية الوطنية أن تنصح الرياضيين والمواطنين في سن الإنجاب بحماية أنفسهم من لدغات البعوض باستخدام طارد لهذه الحشرة أثناء وجودهم في البرازيل وكذلك ممارسة الجنس الآمن بعد عودتهم لمدة ثلاثة أسابيع على الأقل.   يتبع