رئيس الصين يتطلع لإعادة العلاقات مع الفلبين إلى مسارها

Tue May 31, 2016 4:43am GMT
 

بكين 31 مايو أيار (رويترز) - قال الرئيس الصيني شي جين بينغ للرئيس الفلبيني الجديد رودريجو دوتيرتي إن بلاده تتطلع إلى إعادة العلاقات بين البلدين إلى مسارها بعد أن تضررت بفعل الخلاف المرير بسبب مزاعم السيادة على بحر الصين الجنوبي.

وقالت وزارة الخارجية الصينية إن شي بعث برسالة إلى دوتيرتي في وقت متأخر يوم الاثنين ليهنئه على فوزه في الانتخابات وقال إن البلدين يربطهما تاريخ طويل من التبادلات الودية والصداقة التقليدية العميقة.

ونقلت الوزارة عن شي قوله في بيان "التطور الودي والمطرد والسليم للعلاقات الصينية الفلبينية يتفق مع المصالح الأساسية للبلدين والشعبين."

وقال شي إن البلدين يتحملان مسؤولية تعميق التعاون.

وأضاف شي "آمل أن يتمكن الجانبان من العمل لدفع العلاقات الصينية الفلبينية إلى مسار التطور السليم."

وتخوض الصين والفلبين نزاعا على السيادة في بحر الصين الجنوبي وهو ممر مائي استراتيجي تمر منه تجارة قيمتها خمسة تريليونات دولار سنويا. وتطالب أيضا بروناي وماليزيا وتايوان وفيتنام بالسيادة على بعض مناطق بحر الصين الجنوبي.

وتصاعدت التوترات بين الفلبين والصين في الوقت الذي تستعد فيه محكمة دولية في لاهاي لإصدار حكمها في الأشهر القليلة المقبلة في قضية رفعتها مانيلا عام 2013.

وتسعى الفلبين إلى توضيح قوانين الأمم المتحدة للبحار الأمر الذي قد يقوض مزاعم الصين بالسيادة على 90 بالمئة من بحر الصين الجنوبي. ورفضت الصين سلطة المحكمة. (إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير عبد الفتاح شريف)