محكمة بحرينية تأمر بإطلاق سراح ناشطة مراعاة لحالتها الإنسانية

Tue May 31, 2016 1:34pm GMT
 

دبي 31 مايو أيار (رويترز) - ذكرت وكالة أنباء البحرين اليوم الثلاثاء أن محكمة بحرينية أمرت بإطلاق سراح ناشطة بارزة مراعاة لحالتها الإنسانية وحفاظا على طفلها.

وبدأت الناشطة زينب الخواجة في تنفيذ خمسة أحكام بالسجن لمدد تتجاوز في المجمل ثلاثة أعوام في مارس آذار. وقال محاميها إن التهم لها علاقة بالإساءة لملك البحرين.

واختارت الناشطة أن يظل ابنها هادي معها في السجن بدلا من أن تتركه مع أحد أقاربها.

وقال بيان للنيابة العامة إن القاضي أمر بإطلاق سراح زينب ومعها أم أخرى مراعاة لحالتهما الإنسانية وحفاظا على طفليهما.

ولم تتضح بعد الاتهامات الموجهة للأم الأخرى وتدعى إيرينا بوجوتوفا.

واعتقلت زينب وأطلق سراحها أكثر من مرة منذ انتفاضة في 2011 قادتها الأغلبية الشيعية وطالبت بإصلاحات ونصيب أكبر في حكومة المملكة. وقضت الناشطة بالفعل فترة في السجن.

وتندلع اضطرابات سياسية في البحرين منذ عام 2011 بسبب حملة أمنية على زعماء ونشطاء المعارضة.

وأمرت محكمة استئناف بحرينية أمس الاثنين برفع عقوبة سجن بحق الشيخ علي سلمان أبرز زعيم معارض في المملكة الخليجية من أربع إلى تسع سنوات وهو الحكم الذي ربما يزيد من التوتر السياسي بالبلاد. (إعداد محمد فرج للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)