إعادة-وفاة زعيم جبهة البوليساريو بعد صراع مع المرض

Wed Jun 1, 2016 2:19am GMT
 

(دون تغيير في النص)

الجزائر أول يونيو حزيران (رويترز) - توفي يوم الثلاثاء محمد عبد العزيز الذي يتزعم جبهة البوليساريو منذ فترة طويلة بعد أن قاد المعركة من أجل استقلال منطقة الصحراء الغربية عن المغرب لأكثر من 30 عاما.

وقالت وكالة الأنباء الصحراوية التابعة للجبهة ووكالة الأنباء الجزائرية إن عبد العزيز (68 عاما) كان يعاني من المرض منذ فترة طويلة.

وتجيء وفاته في وقت حساس بالنسبة للصحراء الغربية بعد أن طرد المغرب في وقت سابق هذا العام جزءا من بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة من المنطقة إثر خلاف مع الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون.

وأصدر المكتب الإعلامي لبان بيانا عبر فيه عن حزنه لوفاة عبد العزيز الذي التقى معه خلال زيارة للمنطقة في وقت سابق هذا العام.

وقال البيان "كان السيد عبد العزيز شخصية محورية في البحث عن حل لصراع الصحراء الغربية."

وسيطر المغرب على معظم الصحراء الغربية في 1975 لكن بوليساريو بدأت حرب عصابات مطالبة باستقلال المنطقة. وتتخذ بوليساريو من الجزائر قاعدة لها منذ وقف لإطلاق النار توسطت فيه الأمم المتحدة في 1991.

وأعلنت حكومة الجزائر الحداد لمدة ثمانية أيام بعد إعلان وفاة عبد العزيز. وتنص قواعد الجبهة على أن يتولى زعيم المجلس الوطني للجبهة المسؤولية عنها لمدة 40 يوما تعقد بعدها جلسة استثنائية لاختيار زعيم جديد.

وعاش عبد العزيز في مخيم اللاجئين الصحراويين بجنوب الجزائر وقاد جبهة البوليساريو خلال فترة الصراع وحتى عقد الهدنة التي دعمتها الأمم المتحدة. ومنذ عام 1991 يواجه هذا النزاع جمودا بشأن كيفية إجراء استفتاء على مستقبل المنطقة.   يتبع