مقدمة 1-مصدر: قوات سورية تدعمها أمريكا تصل خلال أيام لمعقل للدولة الإسلامية

Wed Jun 1, 2016 11:13pm GMT
 

(لإضافة اقتباسات)

بيروت أول يونيو حزيران (رويترز) - قال مصدر كردي إن تحالفا لمجموعات مسلحة سورية تدعمها الولايات المتحدة سيصل إلى بلدة منبج التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية خلال أيام بعد أن تقدم ليصبح على مسافة عشرة كيلومترات من البلدة في هجوم كبير جديد ضد التنظيم المتشدد قرب الحدود التركية.

وقال المصدر إنه لا يزال من المبكر جدا التكهن بما ستسفر عنه معركة منبج لكنه أشار إلى أن دفاعات الدولة الإسلامية المتمركزة على الضفة الغربية لنهر الفرات انهارت في بداية الحملة التي بدأها تحالف قوات سوريا الديمقراطية في وقت سابق من الأسبوع الحالي.

وطلب المصدر عدم الكشف عن اسمه لأنه غير مسموح له بالحديث للإعلام. ويضم تحالف قوات سوريا الديمقراطية وحدات حماية الشعب الكردية ومجموعات من العرب المتحالفين معها.

وقال المصدر "الدفاعات على الضفة (النهر) انهارت لكننا لم نصل بعد إلى الدفاعات حول البلدة" موضحا أن وجود مدنيين في منبج قد يصعب الأمر. وتابع "لن يكون الأمر مثل ساحة مفتوحة...طبيعة المعركة والأسلحة مختلفة."

وعندما سئل عن المدة التي قد تستغرقها قوات سوريا الديمقراطية للوصول إلى منبج قال المصدر "مجرد أيام".

ويمثل هجوم قوات سوريا الديمقراطية مدعومة بضربات جوية تقودها الولايات المتحدة محاولة لطرد تنظيم الدولة الإسلامية من آخر المناطق التي يسيطر عليها على الحدود مع تركيا وهو أمر يمثل أولوية للحملة التي تقودها الولايات المتحدة ضد التنظيم. (إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير أشرف راضي)