مقدمة 1-قوات الأمن الصومالية تنهي هجوم حركة الشباب على فندق

Thu Jun 2, 2016 10:34am GMT
 

(لإضافة تفاصيل وتعليقات من حركة الشباب)

مقديشو 2 يونيو حزيران (رويترز) - أعلنت السلطات الصومالية اليوم الخميس أن قوات الأمن أنهت هجوما شنه مسلحون متشددون بالمتفجرات والأسلحة النارية على فندق بوسط العاصمة مقديشو مما أسفر عن مقتل 16 شخصا على الأقل وإصابة 55.

وأعلنت حركة الشباب الإسلامية المتشددة المرتبطة بتنظيم القاعدة المسؤولية عن هجوم أمس الأربعاء على فندق أمباسادور. ومن بين قتلى الهجوم نائبان بالبرلمان.

وقال رائد الشرطة نور محمد لرويترز اليوم الخميس "تأكدنا حتى الآن من مقتل 16 شخصا معظمهم من المدنيين وإصابة 55."

وقال رائد آخر في الشرطة يدعى فرح علي لرويترز إن الفندق بات آمنا بعد تطهيره من المسلحين.

وأوضح علي أن "قوات الأمن الوطنية تنتشر في كل طابق وقتل بالرصاص آخر مسلح كان على سطح المبنى."

ورأى شاهد من رويترز مقتل آخر المقاتلين على السطح وسقوط جثته من الطابق الخامس والأخير في الفندق. وترقد ثماني جثث أخرى على الأرض أمام الفندق.

وطردت قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي حركة الشباب من مقديشو في 2011. لكن الجماعة المتشددة ما زالت تشكل تهديدا قويا في الصومال وتشن هجمات متكررة بهدف الإطاحة بالحكومة التي يدعمها الغرب.

كما شنت الحركة هجمات دموية على كينيا وأوغندا اللتين تساهمان بوحدات عسكرية في قوة حفظ السلام.   يتبع