مسلحون مجهولون يختطفون 17 من أقلية الهزارة الأفغانية

Thu Jun 2, 2016 1:28pm GMT
 

مزار الشريف (أفغانستان) 2 يونيو حزيران (رويترز) - قال مسؤولون أفغان اليوم الخميس إن مسلحين اختطفوا 17 من أقلية الهزارة في أحدث هجمات تستهدف الأقلية الشيعية في البلاد وتسلط الضوء على مخاطر اندلاع أعمال عنف طائفية في البلاد.

واختطف الهزارة بعد ظهر الأربعاء من حافلة في محافظة شريبول وسط توجيه المسؤولين الاتهامات إلى مسلحين في حركة طالبان.

وقال ذبيح الله أماني المتحدث باسم حاكم الإقليم اليوم الخميس إن "الركاب وجميعهم من إخواننا الهزارة كانوا يتجهون إلى وسط المدينة عندما أوقفت طالبان حافلتهم واقتادتهم."

وأضاف أماني في إشارة إلى زعماء العشائر المحليين "بدأنا عملية عسكرية لتحريرهم لكن هذا الامر لم يساعد.. ولهذا يحاول الزعماء المحليون تحريرهم."

وقال محمد نور رحماني رئيس المجلس المحلي إن عملية الخطف حصلت بعد يوم من اعتقال قوات الأمن الافغانية لأحد قادة طالبان في المنطقة خلال اشتباك.

وقال رحماني "ربما اختطفت طالبان الركاب بغية تبادلهم مع القائد المحلي."

وأسفرت سلسلة من أعمال الخطف ضد الهزارة الشيعة المخاوف من استهدافهم على وجه الخصوص في بلاد لطالما قسمتها الخلافات العرقية والسياسية.

(إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)