موجيريني: القوى العالمية تتحمل مسؤولية في إحياء السلام بالشرق الأوسط

Fri Jun 3, 2016 10:43am GMT
 

باريس 3 يونيو حزيران (رويترز) - قالت فيدريكا موجيريني مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة إن القوى العالمية تتحمل مسؤولية إحياء المحادثات بين إسرائيل والفلسطينيين وحذرت من أن الآفاق التي فتحتها اتفاقيات أوسلو للسلام عام 1993 في خطر.

وقالت موجيريني للصحفيين في باريس خلال مؤتمر دولي يهدف لدفع محادثات السلام "سياسة التوسع الاستيطاني وعمليات الإزالة والعنف والتحريض تكشف لنا بجلاء أن الآفاق التي فتحتها أوسلو عرضة لأن تتلاشى بشكل خطير." (إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)