بنسودا: إسرائيل تتعاون مع الجنائية الدولية في تحقيق جرائم الحرب بغزة

Fri Jun 3, 2016 2:26pm GMT
 

من توم ميلز

جنيف 3 يونيو حزيران (رويترز) - قالت المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية فاتو بنسودا إن إسرائيل تجري مناقشات مع المحكمة بشأن تحقيقها المتعلق بجرائم حرب محتملة في صراع غزة عام 2014.

ويشير هذا الإعلان الذي جاء في مقابلة مع رويترز إلى زيادة في التعاون الإسرائيلي مع المحكمة الدولية التي تتخذ من لاهاي مقرا لها وتحول في سياسة عدم التعاون مع تحقيقات المحكمة بشأن جرائم الحرب في الأراضي الفلسطينية.

وقال مصدر حكومي إسرائيلي إن هناك تواصلا مع المحكمة الجنائية الدولية بشأن الأمور الإجرائية لكنه رفض ذكر مزيد من التفاصيل.

وقالت بنسودا أثناء زيارة مقر الأمم المتحدة في جنيف في وقت متأخر أمس الخميس "وافقت إسرائيل على التعاون مع مكتبي ونتبادل المعلومات."

وأضافت أن المحكمة الجنائية الدولية تتواصل مع الجانبين (الإسرائيلي والفلسطيني) بشأن الصراع في قطاع غزة.

وقد يؤدي التحقيق المبدئي الذي يتم حاليا إلى فتح تحقيق جنائي وتوجيه الاتهام بارتكاب جرائم حرب ضد أفراد من الجانبين أثناء الصراع بين حركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) وإسرائيل الذي استمر 50 يوما في غزة.

وحتى الآن رفضت إسرائيل علنا كافة أشكال التعاون مع المحكمة الجنائية الدولية في تحقيقات متصلة بصراعها مع الفلسطينيين. وقالت إن السلطة الفلسطينية ليست دولة ذات سيادة ولذلك لا تمتلك حق وجود علاقات رسمية مع أول محكمة دولية لجرائم الحرب.

وطالب ناشطون منذ وقت طويل بمشاركة المحكمة الجنائية الدولية في أحد أطول النزاعات في العالم برغم أن المسؤولين في المحكمة عبروا عن قلقهم دوما من الدخول فيما وصفوه بحقل الألغام الدبلوماسي.   يتبع