مقدمة 2-مقابلة-السراج: الليبيون سيهزمون تنظيم الدولة الإسلامية

Fri Jun 3, 2016 8:13pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية واقتباسات)

من أيدان لويس

طرابلس 3 يونيو حزيران (رويترز) - قال فائز السراج رئيس حكومة الوفاق الليبية المدعومة من الأمم المتحدة في مقابلة مع رويترز اليوم الجمعة إن ليبيا توحد فصائلها المسلحة وستتمكن بقواتها من القضاء على متشددي تنظيم الدولة الإسلامية الموجودين على أراضيها.

وقال السراج إن حكومة الوفاق تعمل مع قوات من مدينة مصراتة في الغرب ومدينة أجدابيا من الشرق وهي القوات التي تتقدم لقتال الدولة الإسلامية في معقلها في مدينة سرت الساحلية.

وفي مقابلة مع رويترز -هي الأولى مع وسائل إعلام دولية منذ وصوله إلى طرابلس أواخر مارس آذار- قال السراج إنه لن يتم استبعاد أي طرف أو شخص من الجيش الوطني - حتى القائد العسكري خليفة حفتر المتمركز في شرق ليبيا- مادام يخضع للسلطة السياسية المركزية.

وقال "نحن على يقين أن الحرب للقضاء على تنظيم الدولة الإسلامية ستكون بسواعد ليبية."

وأضاف "اعتقد أن ما تم انجازه من أجدابيا إلى سرت ومن مصراتة إلى سرت إنجاز جيد مقارنة بالإمكانيات لدى المقاتلين."

كانت حكومة السراج قد تشكلت بعد اتفاق تم بوساطة الأمم المتحدة لوقف الفوضى والصراع الذي تشهده ليبيا منذ انتفاضة عام 2011 التي أنهت حكم معمر القذافي الذي استمر أربعة عقود.

وترى الدول الغربية الحكومة الجديدة كأفضل أمل لتوحيد الفصائل السياسية والفصائل المسلحة المتعددة في ليبيا لمواجهة الدولة الإسلامية ووقف تهريب المهاجرين.   يتبع