مسلحون في نيجيريا يشنون هجمات جديدة ويتعهدون بوقف إنتاج النفط

Fri Jun 3, 2016 5:49pm GMT
 

لندن/أونيتشا 3 يونيو حزيران (رويترز) - زعمت جماعة منتقمي دلتا النيجر أنها شنت ثلاثة هجمات جديدة على البنية التحتية النفطية المتهالكة أصلا في نيجيريا ووعدت بوقف إنتاج النفط تماما.

وهذه الهجمات هي الأحدث من نوعها في دلتا النيجر التي تشهد وضعا وصفته جماعة محلية بأنه "يتدهور بسرعة ويخرج عن السيطرة" مما يزيد الضغط على الموارد المالية المحدودة لنيجيريا.

وقالت جماعة منتقمي دلتا النيجر في حسابها على تويتر في وقت سابق اليوم الجمعة إنها نسفت خط أنابيب في ولاية بايلسا النيجيرية تملكه شركة إيني الإيطالية بعد ساعات من مهاجمة خط أنابيب آخر للشركة وثالث يتبع الفرع المحلي لشركة شل في نيجيريا.

وقالت الجماعة عبر حساب على تويتر تستخدمه لتبني الهجمات "عند الساعة الثالثة والنصف صباحا نسفت جماعة منتقمي دلتا النيجر خط الأنابيب الواصل بين براس وتيبيدابا في بايلسا."

وتقول الجماعة إن شركات النفط في دلتا النيجر مسؤولة عن التلوث وتقول إن فقراء منطقة المستنقعات لا يحصلون على أي مكاسب من الثروة التي يعيشون فوقها.

وفي بيانها قالت الجماعة إن هجماتها خفضت إنتاج نيجيريا النفطي من مليوني برميل يوميا إلى 800 ألف برميل "دون قتل أي شخص".

وحذرت جماعة منتقمي دلتا النيجر شركة إيني بشكل مباشر من مغبة البدء في عمليات إصلاح خط الأنابيب أو البنية الأساسية "وإلا فإن مسؤولي الشركة سيندمون". (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)