السلطات المغربية تقول انها أوقفت عنصرا"خطيرا" مواليا لتنظيم الدولة الإسلامية

Sat Jun 4, 2016 11:51pm GMT
 

الرباط 4 يونيو حزيران (رويترز) - قالت السلطات المغربية اليوم السبت إنها أوقفت عنصرا "خطيرا" مواليا لتنظيم الدولة الإسلامية كان ينشط بمدينة مكناس الواقعة على بعد 140 كيلومتر شرقي الرباط كان ينوي تنفيذ اعتداءات إرهابية بالمغرب أو بإحدى الدول الأوروبية. وقال بيان لوزارة الداخلية المغربية حصلت رويترز على نسخة منه إن السلطات المغربية تمكنت " بتاريخ 04/06/2016 من إيقاف عنصر خطير موالي لما يسمى ب"الدولة الإسلامية" ينشط بمدينة مكناس." واضاف أن التحريات أدت إلى " كشف مدى الانخراط الكلي للمعني بالأمر في الاستراتيجية الإرهابية التي ينتهجها هذا التنظيم المتطرف حيث استطاع امتلاك خبرة واسعة في مجال إعداد وصناعة العبوات الناسفة بالموازاة مع قيامه بالتدريب بإحدى المناطق الجبلية من أجل تطوير جاهزيته القتالية."

وقال البيان إن الشخص المذكور كان يخطط" لتنفيذ اعتداءات إرهابية بالمملكة أو بإحدى الدول الأوروبية. "

وكان بيان آخر لوزارة الداخلية قد أعلن يوم الخميس تفكيك"خلية ارهابية مكونة من ستة أفراد ينشطون بمدن تطوان ومارتيل والدار البيضاء موالين لما يسمى بتنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال البيان إن الأشخاص الستة لهم"علاقات وطيدة بمقاتلين فروع داعش "بالساحتين السورية والعراقية.

وتقول السلطات المغربية إنها "تنهج سياسة استباقية في تفكيك الخلايا الإرهابية بحيث فككت أكثر من 155 خلية منذ 2002 ." (إعداد زكية عبد النبي للنشرة العربية- تحرير أحمد صبحي خليفة)