ايطاليا تنتخب رؤساء بلديات في اختبار لشعبية رئيس الوزراء رينتسي

Sun Jun 5, 2016 5:31am GMT
 

روما 5 يونيو حزيران (رويترز) - يصوت الإيطاليون اليوم الأحد لاختيار رؤساء بلديات أكبر مدن في انتخابات ستختبر شعبية رئيس الوزراء ماتيو رينتسي وقد تؤدي إلى تحقيق تقدم كبير لحركة خمس نجوم المناهضة للمؤسسات .

وليس هناك أي مرشح للحزب الديمقراطي بزعامة رينتسي تشير التوقعات إلى فوزه بشكل واضح إلا في تورين . ويصر رينتسي على أن الانتخابات لن تكون لها مضاعفات على حكومته الائتلافية .

وإذا لم يفز أي مرشح وفقا لما تشير له استطلاعات الرأي بأكثر من 50 في المئة من الأصوات المبدئية في مدينة ستُجرى جولة إعادة بين الأول والثاني في 19 يونيو حزيران.

ومن حق نحو 13 مليون شخص أو ربع السكان البالغين الإدلاء بأصواتهم لاختيار رؤساء بلديات نحو 1300 بلدة ومدينة على الرغم من أن الاهتمام السياسي يتركز بشكل قوي على أكبر المدن وهي روما وميلانو ونابولي وتورين.

وتوفر العاصمة روما فرصة لحركة خمس نجوم لاستغلال الغضب من الأحزاب الرئيسية في اليسار واليمين والتي تورطت في فضائح فساد.

وتجتذب حركة خمس نجوم الناخبين عبر الطيف السياسي بشعار بسيط وهو:الأمانة.

وتتعهد الحركة بتقليص رواتب وامتيازات السياسيين وإجراء استفتاء بشأن ماإذا كان يتعين على إيطاليا الاستمرار في اليورو. ولكن مازال رصيدها الأساسي هو صورتها بوصفها الحزب الوحيد الجاد في مكافحة الفساد والامتيازات.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)