الشرطة: مسلحون يقتلون صحفية في العاصمة الصومالية

Sun Jun 5, 2016 3:41pm GMT
 

مقديشو 5 يونيو حزيران (رويترز) - قالت الشرطة إن مسلحين يشتبه بانتمائهم لحركة الشباب الإسلامية المتشددة المرتبطة بتنظيم القاعدة قتلوا صحفية تعمل في محطة إذاعية حكومية بالرصاص اليوم الأحد.

وقال ضابط الشرطة الميجر نور علي إن ساجال سالاد كانت تعمل في راديو مقديشو الرسمي.

وقال علي لرويترز إن "ثلاثة أشخاص مسلحين بمسدسات قتلوها.. سمعنا دوي إطلاق نار وهرعنا لموقع الحادث لكن المسلحين كانوا قد هربوا."

وأضاف أنها "نقلت بسرعة إلى المستشفى لكنها توفيت في الطريق. قتلوها بالقرب من حرم الكلية التي كانت تدرس بها. ونعتقد أن حركة الشباب وراء مقتلها."

ولم يتسن على الفور الوصول إلى متحدث باسم حركة الشباب للتعليق.

وقتلت مراسلة عملت لصالح راديو مقديشو أواخر العام الماضي في انفجار سيارة. وأدين شخصان بقتلها وأعدما في أبريل نيسان الماضي.

وفي الشهر ذاته أعدمت فرقة إطلاق نار حكومية ضابط إعلام سابقا عمل لصالح حركة الشباب لإدانته بالأمر بقتل ستة صحفيين.

وطردت قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي حركة الشباب من مقديشو في 2011. لكن الجماعة المتشددة ما زالت تشكل تهديدا قويا في الصومال وتشن هجمات متكررة بهدف الإطاحة بالحكومة.

وغرقت الصومال في الفوضى في أوائل تسعينيات القرن الماضي بعد الإطاحة بالرئيس محمد سياد بري وما زالت تجد صعوبات في مسعاها لإعادة البناء.

وجاءت الصومال في المرتبة 172 من إجمالي 180 دولة في قائمة أعدتها منظمة (مراسلون بلا حدود) بشأن حرية الصحافة.

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)