مقدمة 1-السجن المؤبد لبريطاني أدين بالتحرش بأطفال في ماليزيا وكمبوديا

Mon Jun 6, 2016 1:35pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

من مايكل هولدن

لندن 6 يونيو حزيران (رويترز) - حكمت محكمة في لندن اليوم الاثنين على البريطاني المتهم بالتحرش بالأطفال ريتشارد هاكل بالسجن المؤبد لارتكاب جرائم بحق 23 طفلا ورضيعا من ماليزيا وكمبوديا على مدى نحو عشر سنوات.

ووقف هاكل (30 عاما) أمام محكمة أولد بيلي وقد ضم يديه وكأنه يصلي بينما يعلن القاضي أنه سيقضي 23 عاما على الأقل خلف القضبان بسبب جرائم ضد ضحايا تراوحت أعمارهم بين ستة أشهر و11 عاما.

وقال القاضي بيتر كوك "إنه لأمر نادر بالفعل أن يصدر قاض حكما في جرائم جنسية على هذا النطاق ارتكبها شخص واحد."

وأثناء اقتياد هاكل بعيدا في أعقاب الحكم صاحت امرأة كانت تجلس في القاعة "الموت ألف مرة لا يكفيك".

وأقر هاكل بالذنب في 71 جريمة وعثر معه على أكثر من 20 ألف صورة فاضحة لأطفال على جهاز الكمبيوتر والكاميرا عندما اعتقل في مطار جاتويك عام 2014.

وهاكل هو واحد من أشهر المتحرشين بالأطفال الذين عرف عنهم نشاطهم في ماليزيا حيث انتقدت السلطات لفشلها في التصدي بشكل ملائم للجرائم ضد الأطفال.

وتصدر الحكم عناوين الأخبار في ماليزيا اليوم الاثنين.

واعتدى هاكل على ضحاياه خلال فترة تسعة أعوام بين مارس آذار 2006 وديسمبر كانون الأول 2014. ووقعت كل الجرائم في ماليزيا باستثناء الواقعة الأولى التي تضمنت الاعتداء على طفل في الثانية من عمره أثناء زيارة لكمبوديا.

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير سها جادو)