مدرب اسبانيا: سنتعلم من إخفاق كأس العالم

Mon Jun 6, 2016 1:12pm GMT
 

مدريد 6 يونيو حزيران (خدمة رويترز الرياضية العربية) - قال فيسنتي ديل بوسكي مدرب المنتخب الاسباني إن بإمكان فريقه التعلم من إخفاقه في نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل وأن يصبح أول فريق يتوج ببطولة أوروبا لكرة القدم ثلاث مرات.

وبعد أن فاز بالبطولة نسختي 2008 و2012 وكأس العالم 2010 للمرة الأولى لم تتعامل اسبانيا بشكل جيد مع الضغط الناجم عن كونها المرشحة في البرازيل وخرجت من الدور الأول.

وأبلغ ديل بوسكي صحيفة ماركا اليوم الاثنين "ينبغي على المرء التفريق بين الهدف والإلزام."

وقال "الفوز باللقب لا يمكن أن يكون إلزاما. دائما ما يكون هناك العديد من الدروس التي يمكن استخلاصها عندما تخسر."

وخسرت اسبانيا أول مباراتين في البرازيل إحداها 5-1 أمام هولندا التي انتقمت من خسارتها 1-صفر في نهائي كأس العالم 2010 في جنوب افريقيا.

وواجه اللاعبون عندما عادوا إلى اسبانيا تهما تتركز على الثقة المفرطة.

وأضاف ديل بوسكي "لم يكن أمرا متعلقا بالتواضع وإنما كانت مسألة رياضية."

وتابع "لقد خسرنا أمام فرق تفوقت علينا على أرض الملعب. لا نقدم أعذارا أبدا. لم نعتقد مطلقا أننا متفوقون على الآخرين أو أننا فريق لا يهزم."

وستستهل اسبانيا - التي توجت بلقب البطولة أيضا في 1964 - رحلة الدفاع عن اللقب الاثنين المقبل أمام جمهورية التشيك في تولوز.   يتبع