اردوغان وبيل كلينتون وشخصيات بارزة يشاركون في مراسم تأبين محمد علي كلاي

Tue Jun 7, 2016 4:55am GMT
 

لويزفيل (كنتاكي) 7 يونيو حزيران (رويترز) - سيكون الممثل الأمريكي ويل سميث والبطل السابق في الوزن الثقيل لينوكس لويس بين من سيحملون نعش إسطورة الملاكمة الراحل محمد علي كلاي أثناء تشييعه إلى مثواه الاخير يوم الجمعة القادم وسينضمون إلى قائمة من السياسيين والزعماء الدينيين والرياضيين والفنانين البارزين.

وسيلقي الرئيس الأمريكي السابق بيل كلينتون والرئيس التركي رجب طيب اردوغان والممثل الكوميدي بيلي كريستال كلمات في مراسم عامة لتأبين محمد علي الملاكم الاسطورة والناشط المناهض للحرب الذي استحوذ على اهتمام العالم في عقدي الستينات والسبعينات.

وأعلن بوب جونيل المتحدث باسم عائلة محمد علي يوم الاثنين تفاصيل جنازة بطل العالم السابق في الملاكمة الذي توفي يوم الجمعة عن 74 عاما.

ولعب سميث دور محمد علي في فيلم حمل الاسم نفسه في عام 2001 والذي رشح عنه لجائزة أوسكار وأصبح منذ ذلك الحين صديقا للعائلة.

ولويس المولود في لندن والذي مثل فيما بعد كندا في الاولمبياد هو أحد ثلاثة ملاكمين -مع محمد علي وإيفاندر هوليفيلد- فازوا بلقب بطل العالم في الوزن الثقيل ثلاث مرات.

وسيشارك هؤلاء مع أقارب محمد علي وأصدقاء العائلة في حمل النعش في الجنازة التي ستقام في بلدة لويزفيل مسقط رأس محمد علي يوم الجمعة.

وجرى توزيع أكثر من 30 ألف تذكرة على الجمهور لحضور حفلي التأبين المقررين يومي الخميس والجمعة في ساحتين رياضيتين بالمدينة.

وتجمع يوم الاثنين حوالي 300 من عشاق الراحل ممن لم يستطيعوا الانتظار خارج المنزل الذي قضى فيه محمد علي طفولته في مراسم تأبين قادها زعماء اسلاميون وجريج فيشر رئيس بلدية لويزفيل.

وستتجمع عائلة محمد علي يوم الجمعة للصلاة على الجثمان وحضور الجنازة التي ستطوف أنحاء لويزفيل.

(إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير وجدي الالفي)