مصر تحاول مكافحة الغش في امتحانات الثانوية العامة بعد تسريب أحدها

Tue Jun 7, 2016 1:09pm GMT
 

من محمد عبد اللاه

القاهرة 7 يونيو حزيران (رويترز) - تحاول مصر مكافحة الغش في امتحانات الثانوية العامة بعد أن ألغت أحدها لتسريبه قبل دخول الطلاب فصول الامتحان.

وأثار تسريب امتحان التربية الدينية بالإضافة لوقائع غش جماعي وفردي واسعة قلقا في دولة يرجع تاريخ التعليم فيها إلى أكثر من ألف عام.

وقالت قناة تلفزيون محلية إن رئيس الوزاء شريف إسماعيل زار غرفة العمليات الخاصة بامتحانات الثانوية العامة في وزارة التربية والتعليم صباح اليوم الثلاثاء للاطمئنان إلى سلامة سير الامتحانات بعد عمليات الغش وتسريب امتحان التربية الدينية.

لكن مصادر في محافظة أسيوط جنوبي القاهرة قالت إن رئيس إحدى لجان الامتحانات اعتذر اليوم الثلاثاء عن عدم مواصلة العمل لعجزه عن منع غش جماعي في اللجنة.

وقالت المصادر إن الطلاب في اللجنة ومقرها مدينة البداري المعروفة بالخصومات الثأرية دخلوا فصول الامتحان ومعهم هواتف محمولة تلقوا عليها إجابات الأسئلة سواء في مكالمات أو رسائل أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال مصدر "كان من الصعب أن يكون هناك انضباط في اللجنة لأن بعض السكان يحملون آسلحة آلية خارجها وبعض الطلاب يحملون أسلحة نارية صغيرة داخلها."

وردت وزارة التربية والتعليم على تسريب امتحان التربية الدينية بإحالة 12 من مسؤوليها وموظفيها إلى النيابة العامة التي أمرت بحبسهم 15 يوما على ذمة التحقيق.

لكن بشير حسن المتحدث باسم الوزارة قال لرويترز "أنت أمام مافيا تتحدى الدولة وتحاول تقويض مؤسساتها."   يتبع