منظمة دولية تقول إن 320 مهاجرا يعتقد بغرقهم في انقلاب قارب قبل أسبوع

Tue Jun 7, 2016 3:15pm GMT
 

جنيف 7 يونيو حزيران (رويترز) - قالت المنظمة الدولية للهجرة اليوم الثلاثاء نقلا عن شهود ناجين إن نحو 320 مهاجرا ولاجئا يخشى من أنهم غرقوا عندما انقلب قاربهم قبالة جزيرة كريت اليونانية الأسبوع الماضي.

وقال خفر سواحل يونانيون يوم السبت إن ناجين من المهاجرين أبلغوا السلطات بأن قاربهم انطلق من مصر وعلى متنه نحو 350 شخصا. وقالت السلطات اليونانية يوم الجمعة إن 340 شخصا أنقذوا وانتشلت تسع جثث على بعد نحو 75 ميلا بحريا جنوبي كريت.

لكن ناجين نقلوا إلى ميناء أوجوستا بإيطاليا أبلغوا موظفي المنظمة الدولية للهجرة بأن القارب كان يقل ما يقرب من ضعف عدد المهاجرين الذي افترضته التقديرات.

وقال جويل ميلمان المتحدث باسم المنظمة في بيان "علمنا من الناجين في إيطاليا.. في أوجوستا.. أن عددا يتراوح بين 648 و650 رجلا وامرأة وطفلا كانوا على متن هذا القارب. وسمعنا هذين الرقمين من (مصادر) مختلفة من الناجين الذين أصروا على التأكيد على أن المهاربين عدوا المهاجرين مرتين قبل يوم من الإبحار."

وأضاف المتحدث "نخشى الآن من أن نحو 320 مهاجرا ولاجئا صاروا في عداد المفقودين اعتمادا على شهادات الناجين."

وقال إن 10 جثث على الأقل عثر عليها.

ومازال العدد الفعلي للناجين غير معروف لكنه يتجاوز 300 شخص.

ونقل الناجون من حادث التحطم الذي وقع في منطقة تخضع لأعمال البحث والإنقاذ الخاصة بالسلطات المصرية إلى إيطاليا ومصر.

وتابع ميلمان "لكن هناك قصة سعيدة نوعا ما." في إشارة إلى مهاجرة مصرية تدعى منى نجت من الحادث.

وقال "كانت تسافر مع ثلاثة أطفال.. وكانت تعتقد أنهم ماتوا جميعا.. وتبين أن واحدا من أبنائها جرى إنقاذه ونقل على متن سفينة مختلفة إلى مصر. الأم في إيطاليا.. والابن في مصر. وتمكنت المنظمة الدولية للهجرة من إبلاغ الأم صباح أمس أن أحد أطفالها نجا من الرحلة وهو في أمان في مصر."

(إعداد محمد فرج للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)