مقدمة 2-مصر تواصل تطبيق سياسة عدم السماح بالإرجوت في واردات القمح

Wed Jun 8, 2016 7:11pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل مع تغيير المصدر)

من مها الدهان وإريك كينكت

أبوظبي/القاهرة 8 يونيو حزيران (رويترز) - قالت مصادر حكومية لرويترز اليوم الأربعاء إن مصر أكبر مستورد للقمح في العالم مازالت تطبق سياسة عدم السماح بأي نسبة من فطر الإرجوت في شحنات القمح المستورد.

كانت مصر قالت في السابق إنها ستسمح بنسبة لا تزيد على 0.05 بالمئة وهو المعيار المعمول به عالميا وذلك بعد أن رفضت إدارة الحجر الزراعي عدة شحنات بسبب احتوائها على الإرجوت.

وقال تجار إن إدارة الحجر الزراعي المصرية رفضت في الفترة الأخيرة 30 ألف طن من القمح البولندي وعشرة آلاف طن من القمح الكندي استوردها القطاع الخاص رغم أن نسبة الإرجوت بهما كانت أقل من 0.05 بالمئة.

واستوردت القمح البولندي شركة فينوس للتجارة بينما اشترت القمح الكندي شركة فايف ستار.

وقال مصدر في فينوس "النسبة في القمح البولندي كانت أقل من المواصفات المصرية وكذلك الكندي لكن تم رفضهما مرتين بالفعل ونحن نحاول التفاوض الآن."

ورفضت الهيئة العامة للسلع التموينية المشتري الحكومي الرئيسي للحبوب في مصر التعليق بشأن رفض الشحنتين أو بشأن سياسية عدم السماح بأي نسبة من الإرجوت.

وقال تاجر أوروبي "مشكلات الطقس في فرنسا وأوروبا والبحر الأسود بيئة مواتية لنمو الإرجوت. وهذا يجعل التوريد للهيئة العامة للسلع التموينية صعبا جدا في الموسم القادم."   يتبع