بي.بي: احتياطيات النفط العالمية مستقرة رغم تراجع الاستثمار

Wed Jun 8, 2016 3:29pm GMT
 

لندن 8 يونيو حزيران (رويترز) - قالت شركة بي.بي في تقريرها السنوي الذي يسترشد به قطاع النفط إن احتياطيات الخام العالمية استقرت دون تغيير في 2015 رغم التراجع الحاد في الاستثمار والتنقيب بعد انهيار أسعار النفط العالمية.

وعادة ما تتذبذب احتياطيات النفط والغاز المؤكدة القابلة للاستخراج من باطن الأرض بموازاة أسعار النفط مع زيادة الجدوى الاقتصادية للإنتاج أو انخفاضها.

لكن في 2015 الذي شهد تراجع أسعار خام برنت نحو 50 بالمئة إلى 52 دولارا للبرميل انخفضت الاحتياطيات 0.1 بالمئة فقط إلى 1698 مليار برميل وفقا لتقرير بي.بي الذي نشر للمرة الأولى عام 1951 ويعتبر دليلا مرجعيا للقطاع.

وقال سبنسر ديل كبير الاقتصاديين في بي.بي إن استثمارات النفط والغاز تراجعت في 2015 بما يقرب من الربع عنها قبل عام إلى 160 مليار دولار.

وأبلغ ديل الصحفيين "تحتاج أن ترجع إلى أواخر السبعينات لكي ترى مثل هذا الانخفاض الحاد في الاستثمارات."

وارتفع إنتاج النفط في العام الماضي 3.2 بالمئة إلى 91.67 مليون برميل يوميا مدفوعا بزيادة الإنتاج الصخري الأمريكي وصعود إنتاج العراق والسعودية إلى مستويات قياسية حسبما أظهرت البيانات.

وتشير تقديرات بي.بي إلى أن ثورة النفط الصخري في أمريكا الشمالية قد زادت احتياطيات النفط والغاز القابلة للاستخراج 15 بالمئة. واستقرت احتياطيات النفط الأمريكية دون تغيير العام الماضي عند 55 مليار برميل لكنها تقترب من مثلي مستويات 2005.

وقال ديل "إنه بحق عصر الوفرة." (إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)