مقدمة 1-تشاد ترسل ألفي جندي إلى النيجر للإعداد لهجوم مضاد على بوكو حرام

Wed Jun 8, 2016 6:08pm GMT
 

(لإضافة خلفية ومقتبس من قائد عسكري)

نجامينا 8 يونيو حزيران (رويترز) - قال مصدران عسكريان رفيعا المستوى اليوم الأربعاء إن تشاد أرسلت ألفي جندي إلى النيجر للإعداد لهجوم مضاد على بوكو حرام بعدما استولت الجماعة المتشددة على بلدة بوسو النيجرية.

وأضاف المصدران لرويترز وأحدهما في قيادة جيش تشاد في نجامينا والآخر في منطقة بحيرة تشاد التي تنشط فيها بوكو حرام إن القوات وصلت أمس الثلاثاء وتتقدم صوب بوسو القريبة من بحيرة تشاد التي كانت مسرحا لاشتباكات في الأيام الماضية.

وقتلت بوكو حرام 30 جنديا وأجبرت 50 ألف شخص على الفرار عندما استولت على بوسو يوم الجمعة في أعنف هجوم لها في النيجر خلال أكثر من عام.

وقال أحد المصدرين العسكريين التشاديين "نحو ألفي جندي بدبابات ذهبوا إلى النيجر أمس. يجب أن يلتحموا بالقوات النيجرية في ديفا ويتقدموا إلى بوسو."

وأكد مصدر أمني في النيجر أن نحو ألفي جندي كانوا يتجهون إلى بوسو أمس الأربعاء.

واستمرت الاشتباكات في بوسو في الأيام الماضية. وقالت وزارة الدفاع في تشاد إن القوات النيجرية استعادت السيطرة على بوسو يوم السبت لكن رئيس بلدية بوسو ممادو باكو قال إن الجماعة المتشددة استولت عليها من جديدي يوم الأحد.

ومنذ 2009 تحاول بوكو حرام إقامة دولة إسلامية تطبق تفسيرا صارما للشريعة في شمال شرق نيجيريا. ونزح نحو 2.1 مليون شخص من ديارهم وقتل ألوف آخرون في الحرب في المنطقة.

ويأتي تدخل تشاد بعد أن طار رئيس النيجر مامادو إيسوفو إلى تشاد لإجراء محادثات مع الرئيس إدريس ديبي.   يتبع